صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    إليك يا صمّام الأمان
    تحيّة الأمّة إلى رجال الحسبة وفقهم الله..

    شعر: صالح بن علي العمري - جدة


    للهِ أنتَ.. فما أثني وما أذرُ؟!.. *** وأنت َ فوق الرؤوس الشمسُ والقمرُ
    للهِ أنتَ فما أحصي وما أذرُ؟!.. *** وفي يمينـــكَ نــورُ اللهِ والســـــورُ
    وفي جهادكَ –والرّحمنُ قدَّره- *** خيريّة ُ الأمّةِ العصمــاءِ والظفـــرُ
    اخترت َ في ذات ربّي مسلكا وعرا *** وفي رضا اللهِ يحلو المسلكُ الوعرُ
    أرى بدربِك أخبارَ النبيِّ وما *** أتى عن الصحبِ وازدانتْ بهِ السورُ
    وفيك صبرُ أبي بكرٍ ورقـّتُهُ *** والرفقُ يوعظُ.. والعقبى لمن صبروا
    وعند حزمِكَ فرقانٌ تقلـّـــدهُ *** فينا عليٌّ.. وذو النورين.. والعمــــرُ
    وفي سبيلِكَ أجيــالٌ مبــــاركةٌ *** على المدى تكبحُ الباغي وتنتصـــرُ
    كالروحِ للجسم..أو كالشهدِ فيه شفا *** مثل النجومِ ازدهتْ والليلُ معتكـــرُ
    يا مطفيء النارِ في حبٍّ ومرحمةٍ *** وإن تطاير من حسّـــادكَ الشــــررُ
    نُصرت بالذعرِ كم باغٍ طغى وبغى *** باغتـّــهُ فكـــأن المـــوت مبتــــدرُ
    يا صائن البرِّ والأخلاقِ في زمنٍ *** إن لم تـُصــنْ فيهِ تهــوي ثم تندثرُ
    ففيك للأمّةِ الشمــــاءِ مرحمـة ٌ *** وعصمةٌ إن تمادى الفسقُ والبطرُ
    أحييتَ سنّةَ خير الرُّسل من درَسٍ *** وما فشتْ بدعةٌ إلا بمـا هجــــروا
    وقمت تدعو لآدابٍ مكرّمـــــةٍ *** وقد تغــــرّب عن أفيائها البشـــرُ
    فكم ترصّدَ بالأخلاقِ من سَفِـــلٍ *** فشت على كيدهِ الأفلامُ والصورُ
    وكم شكت حُرّةٌ من ماردٍ بَجِحٍ *** أمّنتَها، بعد أنْ أودى بها الضجرُ
    وكم فضحت هنا من ساحرٍ لَجِجٍ *** مدرعٍ بالشياطينِ الألى كفـــروا
    وكم شفيتَ بإذن الله من عـــلل ٍ *** فأبطلَ الله بالأذكارِ ما سحـــروا
    وكم أطحت بسمسارٍ بضاعتُـــهُ *** وكرُ الدعارةِ.. والتدجيلُ والسَكَرُ
    أنت المجاهدُ في ساحاتِ وحدتنا *** وإنما أنتَ – إنْ عنَّ الخطا – بشرُ
    فليعلمْ القـــومُ أنَّا أمّــةٌ ظهــرت *** بالدين ِ نعلو.. ونستعلي.. ونفتخرُ
    نـُهْدى ونهدي ونستهدي بشرعتِنا *** وننتهي عن مناهيهـــا ونأتمـــرُ ..
    لتضحيــــاتِكَ فينا ألفُ منقبـــةٍ *** والذنبُ من مُسْبِغِ الأفضال ِ مغتفرُ
    وفي المدينةِ أفّاكونَ ذو شطـــطٍ *** يهذون من قبلِ أن يُستيقنَ الخبــرُ
    فإن يُصبكَ بلاءٌ عارضٌ فرحــــوا *** وإن غنمتَ أشاحوا عنكَ أو سخروا
    فاصبر ولا تبتئسَ باللمزِ من سَفِهٍ *** فاللهُ حسبُكَ لا ضَعفٌ ولا خَـــوَرُ
    في النقدِ نفعٌ وإن هاجتْ عواصُفُهُ *** والريحُ في روحها يُستنزلُ المطرُ
    وفي هُراء المجافي ما يفيدُ، ومِنْ *** حَوْمِ البعوضةِ قد يُستلقحُ الثمـــرُ
    فسر بربّك لا تحفلْ بما هَرَفــــوا *** إن الشياطينَ تهذي ثم تندحــــرُ
    إن كانَ في الأمنِ ِ للأوطانِ معتصمٌ *** فأنتَ صمّامُهُ والسمعُ والبصـــرُ

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    صالح العمري
  • هذه أمتي
  • منوعات
  • واحة الأدب
  • بريد صالح العمري
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية