صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    لغويات مختارة من شرح أبي علي القالي

    حسين بن رشود العفنان
    @huseenafnan

     

    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله

    هذه الفوائد من شرح العلامة اللغوي : أبي علي القالي إسماعيل بن القاسم البغدادي ثم الأندلسي ( توفي 356 هـ ) وهي من كتابه الجليل : "المقصور والممدود"

    (1)
    ***
    ص (30) : والأَنَا : جمع أناة وهي التُّؤدة والانتظار...والأناة من النساء الرزينة البطيئة عن كل خِفَّة...والأنا أيضا واحد آناء الليل.

    (2)
    ***
    ص ( 34) : والعَمَى في العين...العَمَى الطُّول..يقال ما أحسن عمى هذه الناقة! : أي ما أحسن طولها!

    (3)
    ***
    ص (35) : العشو إتيانك نارا ترجو عندها هدى أو خيرا ، والعاشية كل شيء يعشو بالليل إلى ضوء نار من أصناف الخلق من الفراش أو نحوه ، وأنشدوا :
    متى تأته تعشو إلى ضوء ناره
    تجد خير نار عندها خير مُوقدِ

    (4)
    ***
    ص (36) : العَرَا : الفِناء مقصور يكتب بالألف...ويقال : كُنَّا في عَرَا فلان أي : في ناحيته وفنائه.

    (5)
    ***
    ص (37) : العَثَا : كثرة الشعر يكتب بالألف...ويقال : للضبع عثواء لكثرة شعرها.
    والعَثَا : أيضا الفساد ، يقال : قد عَثِي يَعْثَى عثًا إذا أفسد ، قال الله تعالى : ( ولا تعثوا في الأرض مفسدين )

    (6)
    ***
    ص (38) : و الضُّلّ : الضَّال ، يقال : ( فلان ضُلّ بن ضُلّ ) إذا كان منهمكا في الضَّلالة.
    (7)
    ***
    ص (40) : والحَشى : الطرف من الأطراف ، والناحية من النواحي يقال : هو في حَشى قومه أي في ناحيتهم.

    (8)
    ***
    ص (44) : والحصاة : العقل ، وهي فَعَلَةٌ من أحصيتُ لأنه يحصى به الأشياء...

    (9)
    ***
    ص (46) : والغَسَا : البلح واحدتها غساة يكتب بالألف لأنه يقال في أدنى العدد : غَسَوات.

    (10)
    ***
    ص (47) : قالوا غروته أغروه بالغَرَا وغرَّيته وهو من الصمغ وغيره ، والغَرَا الحُسن أيضا ، يقال : أغراه الله أي حَسَّنَهُ...والغَرَا أيضا ولد البقرة...

    (11)
    ***
    ص (47 ـ 48) : غَما البيت : ما يُسقَّفُ به من قصب أو ألواح أو حُطام زرع...ويقال أيضا : رجل غَمًا للمشرف على الموت...

    (12)
    ***
    ص (49) : والغَبَا : مقصور يكتب بالألف لأنه من الواو ، ويقال : غَبيتُ عن الأمر غباوةً أي : لم أفطن له.

    (13)
    ***
    ص (59) : والقَنَا أيضا : القامة ، قال امرؤ القيس :
    طوال المتون والعرانين والقنا

    والقَنَا أيضا واحد الأقناء ، وهي الشماريخ مقصور يكتب بالألف ، لأنه يقال في لغة أخرى : قنو ، قال امرؤ القيس :
    وفرع يزين المتن أسود فاحم
    أثيث كقنو النخلة المتعثكلِ

    (14)
    ***
    ص (61) : الضَّنَى أيضا كثرة الولد ، غير مهموز يكتب بالياء ، وربما همز ، يقال : قد أضنت المرأة وأضنأت وضنأت وضَنَّتْ ، وقد أضنى القوم وأضنؤوا.

    (15)
    ***
    ص (72) : والشَّفَا : بَقِيَّة الهلال ، وبقية البصر ، بقية النهار وما أشبهها...وشفا البئر والجرْف حرفهما.

    (16)
    ***
    ص (75 ) : واللَّمَى :السمرة في الشفتين واللِّثَات ، يكتب بالياء ، يقال منه : رجل ألمى وامرأة لمياء...وقد يكون اللَّمَى في غير اللِّثَات والشفة ، يقال : شجرة لمياء إذا اسود ظلها من كثافة أغصانها وكثرتها ، قال حميد بن ثور :
    *إلى شجر ألمى الظلال كأنه*

    (17)
    ***
    ص (77) : وَالَّلأى : الثور يكتب بالياء ، وقال أبو عمرو بن العلاء : اللأى : البقرة ، قال : ويقال بكم تبيع لآك هذه ؟ أي بقرتك.

    (18)
    ***
    ص (78) : وَاللَّعَا : الشَّرِهُ الحريص ، وقال الفراء : رجل لَعْوٌ ولَعًا...

    (19)
    ***
    ص (84) : والنَّدَى : ندى الأرض. والندى : العطية ، يقال : إنه لكثير الندى على أصحابه ، أي كثير العطية ، ويقال : فلان أندى كفا من فلان ، وفلان يتندى علينا ، أي يتسَخَّى.
    قالت الخنساء :
    أَعَيْنيّ جودا ولا تجمدا
    ألا تبكيان لصخر النَّدَى

    (20)
    ***
    ص (96) : والصَّغَى : الميل من ذلك قوله تعالى : (وَلِتَصْغَى إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ)...ويقال : صَغَتِ الشمس تَصْغَى صَغْوا ، إذا مالت للمغيب ، والشمس صغواء...
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    حسين العفنان
  • عَرف قصصي
  • عَرف نثري
  • عَرف نقدي
  • عَرف مختار
  • واحة الأدب
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية