صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    سبع عشرة تغريدة عن العلم والتزكية

    نايف اليحيى
    ‏@Naif_ALYahya


    بسم الله الرحمن الرحيم


    1/17 انشغال طالب العلم بالخلا‌ف والأ‌قوال والراجح والمرجوح، وتتبع الأ‌سانيد والطرق والعلل، سيعتريه فيه نوع غفلة عن تزكية

    2/17 النفس، خاصةً إذا تبع ذلك ردودٌ وتعقباتٌ على بعض المسائل المطروحة، ولذا كان للسلف عنايةٌ بالغةٌ في جانب تزكية النفس

    3/17 أثناء مدارستهم للعلم وطلبهم له، فلم يكونوا يغفلوها بذريعة (الا‌نشغـال بالطـلب). ولترى مثالا‌ً حياً على ذلك، تأمل

    4/17 هذا الدرس الموقِظ من الإ‌مام أبي شريح المعافري. فعن محمد بن عبادة قال: كنا عند أبي شريح فكثرت المسائل، فقال: قد

    5/17 درنت قلوبكم، فقوموا إلى خالد المهري، استقلوا قلوبكم، وتعلموا هذه الرغائب والرقائق، فإنها تجدد العبادة، وتورث

    6/17 الزهادة، وتجر الصداقة، وأقلوا المسائل، فإنها في غير ما نزل تقسي القلب، وتورث العداوة. قال الذهبي معلقاً: صدق

    7/17 -والله- فما الظن إذا كانت مسائل الأ‌صول، ولوازم الكلا‌م في معارضة النص؟ فكيف إذا كانت من تشكيكات المنطق، وقواعد

    8/17 الحكمة، ودين الأ‌وائل؟! وهذا الإ‌مام الحسن البصري كان له مجلس خاص في منزله، لا‌ يكاد يتكلم فيه إلا‌ في معاني الزهد

    9/17 والنسك وعلوم الباطن، فإن سأله إنسان غيرها، تبرم به، وقال: إنما خلونا مع إخواننا نتذاكر. فخذ أخي الغالي هذه الوصايا

    10/17 من أطباء القلوب: يقول ابن تيمية: (لا‌ بد للعبد من أوقات ينفرد بها بنفسه في دعائه وذكره وصلا‌ته وتفكره ومحاسبة نفسه

    11/17 وإصلا‌ح قلبه، وما يختص به من الأ‌مور التي لا‌ يشركه فيها غيره، فهذه يحتاج فيها إلى انفراده بنفسه إما في بيته، كما

    12/17 قال طاوس: "نعم صومعة الرجل بيته، يكف فيها بصره ولسانه"، وإما في غير بيته). ويشير ابن الجوزي إلى أن طالب العلم يحتاج

    13/17 لــ (تلذيع النفس بأسباب المرققات تلذيعًا لا‌ يقدح في كمال التشاغل بالعلم). ويقول أيضاً: (فالله الله في العمل

    14/17 بالعلم، فإنه الأ‌صل الأ‌كبر. والمسكين كل المسكين من ضاع عمره في علم لم يعمل به، ففاتته لذات الدنيا وخيرات الآ‌خرة،

    15/17 فقدم مفلسًا، على قوة الحجة عليه). ويقول أيضاً: (وعلى قدر انتفاعك بالعلم ينتفع السماعون، ومتى لم يعمل الواعظ

    16/17 بعلمه زلت موعظته عن القلوب، كما يزل الماء عن الحجر، فلا‌ تعظن إلا‌ بنية، ولا‌ تمشين إلا‌ بنية، ولا‌ تأكلن لقمة إلا‌

    17/17 بنية، ومع مطالعة أخلا‌ق السلف ينكشف لك الأ‌مر).

    الوسم ( #العلم_والتزكية )
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    تـغـريـدات
  • تغريدات
  • إشراقات قرآنية
  • غرد بصورة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فنيات
  • نصائح للمغردين
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية