صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    قراءة في تغريدات منظري داعش

    د.محمد السعيدي
    ‏@mohamadalsaidi1


    بسم الله الرحمن الرحيم


    ١-هذه سلسلة تغريدات تعلقياً على مجمل ما يغرد به منظرو داعش تحت أسماء مستعارة ومن أماكن مجهولة رغبة في كشف بعض تلبيسهم على أبنائنا

    ‏٢-المتتبع تغريدات بعض منظري داعش يجد كثيرا منها تتجه نحو الدعوة إلى الإفساد في بلادنا السعودية وحين أقول الإفساد فأنا أنقل وجهة نظرهم بأمانة

    ٣- فمنظرو داعش يرون أنه لابد من إثارة مذابح وقلاقل وتفجيرات وإثارة اضطرابات لا نهاية لها لأن هذه هي الوسيلة الوحيدة لإنهاء سلطة الدولة .

    ٤-فإنهاء سلطة الدولة السعودية وحلول الفوضى والاقتتال هي المدخل الذي يراه هؤلاء للبداية الحقيقية لمشاريعهم الوهمية في بلادنا

    ٥- لا يحدد منظرو داعش كم من البشر سيتم قتلهم في هذه الفوضى وكم من العمران سيدمر وكم الجرحى والمعاقون والمهجرون؟
    المهم فقط أن تحدث الفوضى .

    ٦-كما لا يحدد الدواعش كم من الوقت ستستغرقه هذه الفوضى المهم فقط هو أن تحصل وليس لديهم أي برنامج زمني لإنهائها

    ٧-منظرو داعش يشيرون إلى أنهم سيستعينون في زمن تلك الفوضى التي يخططون لها في بلادنا بكل مسلمي العالم لاسيما من يقيمون الآن في بلاد الكفار .

    ٨-أي أن داعش كي تحقق خلافتها لابد أن نُقتل ونُشرد وتقطع أيدينا وأوصالنا ويتهدم عمراننا ، ليس ذلك وحسب بل لابد أن تجلب من يشاركنا في أوطاننا

    ٩- ثم بعد هذه المهالك والمجازر والدمار الذي لا يقدم الدواعش تحديدا لحجمه ونهايته هل يقدمون ضمانات ملموسة لنجاح مشروعهم وعودة الأمن والنجاح ؟

    ١٠-الجواب:لا.
    يريدون من شبابنا المجازفة بواقعهم وليس عندهم أي ضمان للمستقبل القادم سوى آيات وأحاديث يتلاعبون بتأويلها ليخدعوا بها الأغرار.

    ١١-نعم ليس لديهم أي دليل شرعي ولا عقلي يقول لهم إن الطريق للاستخلاف في الأرض هو عبر الأشلاء والدمار والنزوح عن الأوطان وخسارة الأمن والاطمئنان.

    ١٢- بل جعل الله الاستخلاف ثمرة الإيمان وعمل الصالحات لا تدمير وقتل وتكفير ( وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض)

    ١٣-وقال تعالى( ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض)الإيمان والتقوى مفتاح الخير وليس العمل على تبديل نعمة الله

    ١٤-وليس لديهم أي تجربة ناجحة يمكن ضرب المثل بها سواء في الواقع المعاصر أم التاريخ بجميع مراحله بل كل التجارب الناجحة عكس ما يفعلون

    ‏١٥-ونراهم يبشرون بأن بلادنا ستكون حلبة صراع للعالم أي سيجلبون أمريكا وروسيا ليصارعوهم هنا ويأتي مسلمواالعالم ليقاتلوا الكفار في جزيرتنا

    ١٦‏-مقاصد الشريعة :حفظ الدين والنفس والعقل والنسل والعرض والمال ، ومشروع الدواعش: تفويت هذه الأمور والتفريط فيما هو موجود منها في مقابل أحلام

    ‏١٧-نعم في بلادنا مقاصد الشريعة محفوظة ضرورياتها وحاجياتها وكمالياتها، وإصلاح الخلل الموجود لا يمكن عقلا وشرعا أن يكون بالتفريط بالخير الحاصل

    ١٨-حقيقة مشروع داعش :إنجاح مشروع صهيون :قلب المنطقة فوضى وإفراغها من أهلها وجعلهم بين قتيل ولاجئ ومستضعف كحال سوريا والعراق والصومال وليبيا

    ١٩-عين داعش الآن على مناطق السنة المستقرة :السعودية تركيا مصر ، تريد قلبها وإلحاقها بالعراق وسوريا وليبيا فلا يبقى سوى إيران وكيان الصهاينة

    ٢٠-بل الجديد تجاوزها إلى أكبر بلد سني من حيث التعداد والانتماء وتبنيها التفجير فيه، تصور حجم الكوارث هناك لو نجح مشروع الفوضى في أندونيسيا

    ٢١-إن تبني داعش للتفجير في أندونيسيا أظهر دليل على أنه مظلة لتمرير خطط أعداء الإسلام في قتل المسلمين بأيديهم وإشغالهم بأنفسهم

    ٢٢-حتى مشروع السعودية قطع أذرع إيران في اليمن تقف داعش ضده في صف إيران و تتبنى هناك عمليات تعود أضرارها الدعائية على المقاومة وثمرتها للحوثي

    ٢٣-لماذا لا تنتظر داعش حتى تنجح في توحيد الشام والعراق[على افتراض صدقها]ثم تلتفت للسعودية ومصر وتركيا؟
    لن تجد داعشيا يجيبك إلا بكلام هزيل

    ٢٤-لن يجيبوك لأن الجواب لا يعرفه الدواعش ولا أمراؤهم الصغار ،تعرفه الجهات المخابراتية المحركة لهم وكبار القادة ،ويدركه المؤمنون أهل البصيرة

    ٢٥-ليست مهمة داعش توحيد أي قطر بل الفوضى في المناطق المستقرة ومنع استقرار المناطق المشتعلة وتشويه الإسلام وتبرير الغزو الأجنبي للمسلمين

    ٢٦-أدعو أبناء المسلمين قبل الاغترار بداعش عرض أعمالهم وواقعهم ومآلات تصرفاتهم على الوحيين وسيرة النبيﷺوالسلف هل يجدون ما يوافق داعش اليوم؟

    ٢٧-النبيﷺبُعِث في مجتمع جاهلي لا شبهة في كفره وأسلم معه رجال ونساء لو أمرهم بقتل أنفسهم لفعلوا ومع ذلك لم يأمر بقتال وأمر بالهجرتين

    ٢٨-هاجر الرسولﷺإلى المدينة وكان فيها قبائل يهود ومشركون فلم يرفع راية قتال ولم يقتل منهم أحدا بل عاهدهم وعاقدهم حتى نقضوا فعاقبهم

    ٢٩-عقد النبيﷺمع مشركي مكة وحلفائهم صلح الحديبية رغم الحيف في ظاهره ورغم قدرته على القتال ومبايعة من معه له على الموت ليحقق مصالح أعظم،منها:حفظ النفوس

    ٣٠-عاشﷺمع المنافقين في المدينة يعرفهم بأعيانهم بوحي الله فلم يتخذ ضدهم أي إجراء إلا التحذير من صفاتهم تقديما لدرء المفاسد على جلب المصالح

    ‏٣١-عاقدﷺقبائل اليهود ومشركي مكة ولم يقاتلهم حتى نقضوا وعزم على الاستعانة بغطفان وأقام٢٠يوما في تبوك دون قتال كي لا يغامر بجيش المسلمين

    ‏٣٢-هذا مع أن جيشهﷺفي تبوك٣٠ألفا ممن لو خاض بهم البحر لخاضوه وقبل ذلك حمد موقف خالد حين انحاز بالمسلمين في مؤتة وسماهم الكرار وسمى خالداً سيف الله

    ٣٣-وحفاظا على الإسلام من القالة وتقديمه درء المفسدة على جلب المصلحة ترك قتل رأس المنافقين ،ورأسِ الخوارج ،ومن نزلت فيهم(لا تعتذروا قد كفرتم)

    ‏٣٤-وسألﷺحاطباً قبل أن يحكم عليه بما أفشى لأعداء الله
    وعذره حين اعتذر
    وقبل عذر المنافقين حين تخلفوا عن غزوة تبوك مع علمه بكذبهم بخبر الله له.

    ٣٥-واستعار‏ﷺسلاحا من صفوان بن أمية وهو كافر ليلقى به عدوه وخاطبه بخير ألقابه(يا أبا أمية)ولما قال صفوان:أغصباً يا محمد؟ قال(بل عارية مضمونة)

    ٣٦-ولم يقسم سبي هوازن وغنائمها بضع عشرة ليلة رجاء أن يسلموا ولما أسلموا بعد قسمها أعاد نصيبه منها لهم واشفع لهم عند المسلمين فأعادوا قسمهم

    ٣٧-وأوقفﷺحرق أعناب ثقيف أثناء الحرب حين قالوا لِمٓ تحرق أموالنا؟ …فقال(فإني أدعها لله وللرحم)فتأمل كيف اعتبر رحمه مع الكفار في ساحة الحرب

    ٣٨-ولما أحرقت نياران ثقيف المسلمين قال بعض الصحابة يارسول الله: أدع على ثقيف فقالﷺ(اللهم اهد ثقيفا)فتأمل كيف يدعو للكفار وهو في ساحة المعركة

    ٣٩-وحاصرﷺالطائف في١٠٠٠٠مؤمن وهو جمع يومئذٍ عظيم لكنه ترك حصارها لما رأى المضي فيه ضرره بالمسلمين أكبر ودعا لهم بالهداية وعاد إلى مكة

    ٤٠-وكثيرة هي الحوادث في سيرتهﷺمن تأملها بعدل وبصيرة وفقه وقارنها بما عليه الجماعات التكفيرية اليوم عرف أن الحق ماعليه العلماء الراسخون

    ٤١-نعم العلماء الراسخون الذين يتوعدهم منظروا الدواعش بالذبح والعلماء يدعون لهم بالهداية وأن يكفي الله الأمة شرهم ويكفيهم شر أنفسهم .

    ٤٢-ويتوعدون الجنود بالذبح لأنهم يقفون سداً منيعاً ضد إنفاذ مشروع إيران المجوسي ويقفون حصنا للبلاد بعد الله ضد الفوضى الذي يطمح الحوثيون لها

    ٤٣-يتوعدون الأسرة الحاكمة لأن الله تعالى جمع الكلمة عليها ،وهم أعداء جمع الكلمة نسأل الله أن يوفق ولي أمرنا لما يحبه ويرضاه

    ٤٤-تجد شعارات الدواعش ضد السعودية قيادة وعلماء وجنداً تتوافق بالحرف مع ما تقوله إيران وإعلامها وأزلامها مما يدل على أن الغاية واحدة وإن اختلف الطريق

    ٤٥-وكم في حديث رسول الله من الأمر بلزوم الجماعة والسمع والطاعة ولو كانوا طلاب حق لعرفوا ما ورد من ذلك قطعي الثبوت والدلالة لا يحتمل تأويلا

    ٤٦-لذلك أجزم أن خير رد على شبهات جماعات الغلو والتكفير سيرة رسول اللهﷺفأدعو إلى قراءتها من مصادرها المأمونة قبل الإذعان لدعايات المغرضين

    ٤٧-ومن خير ما يُقرؤ في ذلك المجلد الثالث من زاد المعاد لابن قيم الجوزية رحمه الله أدعو لقراءته الشباب وإئمة المساجد وأقترح إقامة الدورات فيه

    ٤٨-ومن خير ما يُقرؤ في ذلك أبواب الإمارة والإمامة ولزوم الجماعة في الصحيحين وباقي الكتب الستة ففيها قول من لا ينطق عن الهوى

    ٤٩-اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا ودنيانا التي فيها معاشنا وآخرتنا التي إليها معادنا وهيئ لهذه الأمة أمر رشد وأصلح أئمتنا وولاة أمورنا
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    تغريدات

  • تغريدات
  • إشراقات قرآنية
  • غرد بصورة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فنيات
  • نصائح للمغردين
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية