صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    اللآلي.. من قول ابن منده في الأمالي

    إبراهيم بن محمد بن عبدالعزيز العيدان


    بسم الله الرحمن الرحيم

     

    "اللآلي.. من قول ابن منده في الأمالي"


    الحمد لله وحده، وبعد: فهذه نقولات يسر الله بمنته التقاطها من بين دفتي "مجالس من أمالي أبي عبدالله بن منده" رحمه الله رحمة واسعة (ت: 395هـ)، سائلًا الله الكريم أن ينفع بها ناقلها وقارئها، وأن يرحم أبا عبدالله رحمة واسعة، وأن يجمعنا به في فردوسه ووالدينا ووالديه والمسلمين أجمعين ...
    وكتبه/ إبراهيم بن محمد بن عبدالعزيز العيدان
    10 من شعبان 1436 هـ


    -----------------------------------------------------
     

    1. قال معمر بن راشد يقول: كان يقال: إن الرجل ليطلب العلم لغير الله عز وجل فيأبى عليه العلم حتى يكون لله عز وجل (٢٣)

    2. قال ابن مسعود: «رأس العلم مخافة الله» (٢٤)

    3. قال سفيان الثوري في قول الله عز وجل {ربنا آتنا في الدنيا حسنة} قال: "الحسنة في الدنيا العلم والرزق الطيب، وفي الآخرة الجنة" (٢٤)

    4. قال سفيان الثوري: "إذا رأيت الرجل تفوته التكبيرة الأولى فلا يأسى عليها فاغسل يدك منه" (٢٤)

    5. عن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب، أنه قال: "إن للحمق دولة على العقل، وللمنكر دولة على المعروف، وللشر دولة على الخير، وللجهل دولة على الحلم، وللجزع دولة على الصبر، وللخرق دولة على الرفق، وللبؤس دولة على الخصب، وللشدة دولة على الرخاء وللرغبة دولة على الزهد، وللبيوتات الخبيثة دولة على البيوتات الشريفة وللأرض السبخة دولة على الأرض العذبة، وما من شيء إلا وله دولة حتى تنقضي مدته فنعوذ بالله من تلك الدول ومن الحيرة في النقمات" (٤٩)

    6. قيل لعبد الملك بن مروان من أفضل الناس؟ ، فقال: "من تواضع عن رفعة، وزهد عن قدرة، وانصرف عن قوة" (٤٩)

    7. عن عبد الله بن مسعود، قال: "مضت السنة أن لا تقتل الرسل" (٥٨)

    8. كان أبو مسلم الخولاني، يقول: "كان الناس ورق لا شوك فيه، وإنهم اليوم شوك لا ورق فيهم إن ساببتهم سابوك، وإن ناقدتهم ناقدوك، ولئن تركتهم لم يتركوك" (٧٧)

    9. قال الفضيل بن عياض: "من خاف الله عز وجل خاف منه كل شيء، ومن خاف غير الله خاف من كل شيء" (٧٧)

    10. عن عون بن عبد الله بن عتبة، أنه قال: "ما أنزل الموت عند منزلته من عد غدا من أجله، ورب مستقبل يوما لا يستكمله، ومؤمل غدا لا يدركه، ولو رأيتم الأجل ومصيره، لكره إليكم الأمل وغروره" (٧٧)

    11. سمعت عبد الله بن مسعود، يقول: «لا يزال الناس بخير ما أتاهم العلم من علمائهم وكبرائهم، فإذا أتاهم العلم من صغارهم وسفلتهم فقد هلكوا» (١٠٦)

    12. عن أبي حازم، أنه قال: "لا تكون عالما حتى لا تحقر من دونك في العلم، ولا تبغ على من فوقك ولا تأخذ على العلم دنيا" (١٠٦)

    13. عن سفيان بن عيينة، قال: سئل لقمان أي الناس خير؟ قال: المؤمن العالم الغني. قيل: الغني في المال؟ قال: لا ولكن الذي إذا احتيج إليه نفع وإن استغنى عنه اكتفى، قيل: فأي الناس شر، قال: من لم يبال أن يراه الناس مسيئا (١٠٦)

    14. قال ابن عباس: ما وعظني كلام لم أسمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم ما وعظني كلمات كتب بهن إلي علي بن أبي طالب، كتب إلي " أما بعد فإن المرء قد يسره درك ما لم يكن ليحرمنه، ويسوءه فوت ما لم يكن ليدركه، فليكن سرورك بما قدمت من حكم أو منطق، وليكن أسفك على ما فرطت من ذلك، وما نلت من الدنيا فلا تنعم به فرحا، وما فاتك منها فلا تكثر عليه جزعا، وليكن همك لما بعد الموت، والسلام (١٣٦)

    15. قال يحيى بن سعيد: "جواب السفيه الصمت" (١٦٣)

    16. عن أبي جعفر المدائني، أنه سئل عن قول الله عز وجل: {فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلام} قال: نور يقذف به في الجوف، قيل له: هل لذلك أمارة تعرف بها، قال: نعم، الإنابة إلى دار الخلود، والتجافي عن دار الغرور، والاستعداد للموت قبل مجيء الموت (١٦٤)

    17. عن كثيرة بن مرة الحضرمي، قال: لا تمنع العلم أهله فتأثم ولا تحدث به غير أهله فتجهل ولا تحدث بالحق عند السفهاء فيكذبونك , ولا تحدث بالباطل عند الحكماء فيمقتوك , واعلم أن عليك في علمك حقا كما أن عليك في مالك حقا (١٩١)

    18. قال زفر بن الهذيل: "لا أخلف بعد موتي شيئا أخاف عليه الحساب." (١٩١)

    19. قال إبراهيم بن أبي عبلة: "كان يقال: ليس الحلم عن الكبر , وليس الجهل عن الصغر تجد في عراض الشيوخ جهلاء سفهاء , وتجد في عراض الشباب حلماء علماء وقد يؤتى المرء الحكم صبيا" (١٩١)

    20. عن عبيد الله بن شميط بن عجلان , قال: كان أبي , يقول: المؤمن ينتفع بالعلم القليل , ولا يزيده كثرة العلم إلا تواضعا (٢٢٥)

    21. قال الفضيل بن عياض:الحق ثقيل مريء والباطل خفيف وبيء (٢٢٥)

    22. عن سليمان العبسي أن رجلا أتى القوم وهو يحدث أصحابه , فقال: ألست عبد بني فلان؟ قال: بلى , فقال: ألست كنت تراعيني بأرض كذا وكذا؟ قال: بلى , قال: فما أنزلك هذه المنزلة؟ فقال: قدر الله , وصدق الحديث , وتركي ما لا يعنيني (٢٥٨)

    23. عن الحسن , قال: والله لقد مضى بين أيديكم أقوام لو أنفق أحدهم عدد الغضا لخشي أن لا ينجو لعظم الذنب في نفسه (٢٨٨)

    24. قال يوسف بن أسباط: يرزق الصدوق ثلاث خصال الحلاوة، والملاحة، والمهابة (٢٨٨)

    25. عن الحسن في قوله: {إن الإنسان لربه لكنود} قال: إنه يذكر المصائب وينسى النعم (٣١٣)

    26. قال ابن مسعود : "الفاجر الراجي لرحمة الله أخلق أن ينالها من العالم المحب الذي يريد أن ينالها حتى يطيع الله في كل شيء أمره" (٣١٤)

    27. قال الأصمعي عبد الملك بن قريب : "رأيت أعرابيا في موقف عرفة وهو يقول: اللهم إني أعوذ بك من الفقر إلا إليك وأعوذ بك من الغنى إلا بك , فقلت: يا هذا ما لك إلى ربك من حاجة تسأله في هذا الموقف غير هذا , فقال: يا هذا وأي شيء بقي من الحوائج" (٣١٤)

    28. قال النضر بن شميل: "من أراد أن يشرف في الدنيا والآخرة فليتعلم العلم، قال وسمعته يقول: لا يجد الرجل لذة العلم حتى يجوع فينسى جوعه" (٣٤٤)

    29. قال ابن المبارك: أولى منفعة للعلم أن يفيد بعضكم بعضا (٣٤٤)

    30. عن الحسن، أنه قال: ما تصدق امرؤ مسلم أفضل من نشر العلم (٣٤٤)

    31. قال سفيان بن عيينة: "إن للحكمة أهلا إن منعتها أهلها كنت جاهلا كالطبيب العالم يضع دواءه حيث ينفع" (٣٧٣)

    32. عن عبد الله بن طاوس، عن أبيه، قال: من السنة أن يوقر أربعة العالم، وذو الشيبة، والسلطان , والوالد (٣٧٤)

    33. قال علي بن أبي طالب: "إن الله سمى أبا بكر على لسان نبيه صديقا" (٣٩٩)

    34. قال أبو معاوية الأسود: "من كانت الدنيا أكبر همه طال غدا في القيامة غمه"(٤٠٢)

    35. قال عبد الله بن المبارك:" الإسناد من الدين لولا الإسناد لقال الناس ما شاءوا"(٤٠٢)

    36. عن ابن مسعود , قال: «أنصت للإمام كما أمرت فإن في الصلاة شغلا وسيكفيك قراءة الإمام» (٤٢٣)

    37. قال عبد الله بن المبارك: "من طلب العلم تعلم , ومن تعلم للعلم خاف من الذنب , ومن خاف من الذنب هرب من الذنب , ومن هرب من الذنب نجا من الحساب" (٤٢٧)

    38. قال سعد بن أبي وقاص: إن الكريم ليرعى من الغريب ما يرعاه الواصل من القرابة (٤٢٨)

    39. قال عمر بن الخطاب: «الراحة في ترك خليط السوء» (٤٣٠)

    تمت بحمد الله ومنته
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    تغريدات

  • تغريدات
  • إشراقات قرآنية
  • غرد بصورة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فنيات
  • نصائح للمغردين
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية