صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    تغريدات د.محمد السعيدي عن داء الحسد

    د محمد السعيدي
    @mohamadalsaidi1


    بسم الله الرحمن الرحيم


    1- شر أخلاق الآدميين الحسد ، يورث البغضاء والعداوة وحرقة القلب ويشغل صاحبه بمساءة المحسود عن إكرام نفسه .

    2- الحسد مرض قلبي ومعصية لله يتولد عنها ذنوب كثيرة فهو كالينبوع للسيئات فمن تمكن من قلبه انحدر في مزالق لا تنتهي عند حد.

    3-من ثمار الحسد المرة :الكبر فلا يخلوا منه قلب حاسد ولو لم يتكبر إلا على من يحسدهم لكفاه شراً( لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال حبة من خردل من كبر)

    4- من ثمار الحسد: الحقد ، وأول ما يكون على المحسود ثم ينتشر في القلب كالورم الخبيث حتى ليجد المرء نفسه يحقد على من لا يدري لِمَ يحقد عليهم

    5-من ثمار الحسد الكيد والغدر والمكر إذ يجد الحاسد. نفسه منساقة لذلك متى ما وجد سبيلا حتى يسخر وقته وهمه وجهده للوقيعة بمحسوده

    6 من ثمار الحسد هم القلب وانقباضه كلما سمع ذكر محسوده بخير ، ومن حسد واحداً حسد ألفا حتى تضيق دنياه بأخبار السعادة للآخرين.

    7- من ثمار الحسد السخط على قضاء الله وتناسي نعمته وغلبة الغيبة والبهت على لسان صاحبه وكل ذلك يظهر على وجهه فينزل الله بغضه في قلوب الآخرين

    8- معاصي الجوارح محدودة بوقت ثم تنتهي أما معاصي القلوب كالحسد فتظل تجلب الوزر لصاحبها ما غمرت فؤاده وحَرَّكت جوارحه

    9- لو تتبعت نزاعات البشر الفكرية والعقدية والمالية والحقوقية لوجدت الحسد حاضراً في معظمها حاشا ما كان خالصا تاما لوجه الله وقليل ماهو

    10-كل القلوب على خطر من الحسد فتشقى به وتُشقِي ، لذلك على المرء معرفة مقدماته فإنه لا يتمكن من القلب فجأة بل يتسلل إليه تسلل اللصوص.

    11- قد يبدأ الحسد على شكل غَيْرَة عابرة من ذي نعمة تَمُرُ ولا نلقي لها بالاً لكنها تضع لنفسها مكانا تنمو فيه حتى تصبح جمرة تُحرق الفؤاد ولا تحترق

    12- عند أول شعور بالغَيْرَةِ بادر بتذكُر نعم الله عليك وأنك لا تستحقها لولا فضله وأكثِر من شكره سبحانه فإن ذلك سيذهب عنك كثيراً مما تجد

    13-صاحبك الذي آنست الغيرة من النعمة عليه بادر بالدعاء له بالزيادة وإكثر من ذلك ستنقلب الغيرةُ مودة وينفعك الله بدعائك وتحول بين قلبك والحسد

    14-حذار أن تُصور لك نفسُك والشيطان الحسدَ في صورة طاعة فهذا من مكر إبليس الذي وقع فيه الكثيرون فأوغلوا في المعاصي وهم يصورونها بصور الطاعات

    15-يغتاب أحدهم أخاه أو يبهته وتُسول له نفسه أن ذلك تحذير للناس ونصيحة للمؤمنين ، ولو صَدَق نفسه لصدقته وعلم أنه لم يبعثه لذلك غير الحسد

    16-ينتقص أحدهم علم أخيه وعمله ويبخس جهده وسلعته وتسول له نفسه أنه النصح والتحذير وبيان الحق ولو صدَق نفسه لصدقته ماحمله غير الحسد

    17-كي تدرأ الحسد عن نفسك قف معها وقفة صادقة ولا تغالطها وتسمي الأشياء بغير أسمائها ، لأنك إن فعلت ذلك انطمر قلبك وشانت سريرتك

    18- عود قلبك على السرور بإنجازات الآخرين ومكاسبهم وقد يكون ذلك صعباً على النفس لكن يجب أن توطنها عليه كي تعيش سعيدا .

    19- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابوا) فالمحبة شرط الإيمان والحسد من موانع المحبة .
    ...
    09 ديسمبر 2014
    ..................

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    تغريدات

  • تغريدات
  • إشراقات قرآنية
  • غرد بصورة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فنيات
  • نصائح للمغردين
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية