صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    تغريدات من كتاب من أب لابنته

    د. عبدالعزيز المقبل
    ‏@A_ALMUQBIL


    بسم الله الرحمن الرحيم


    أسعد الله مساءكم..صدر كتيّب جديد بعنوان :"من أب لابنته "ومع بعض الملاحظات الناتجة عن اختلاف بيئة المؤلف فهناك عبارات جميلة سأنتقي لكم منها .

    المفاتيح الخمسة:
    انخرط دائما في حياتها.
    احترم وقدر والدتها.
    اعتز بكل لحظة تقضيها بصحبتها.
    ادع كل يوم لها.
    كن بطلها.


    1-انخرط في حياتها الآن.ولا تنتظرحتى تصل للخامسة عشر كي تحاول بناءعلاقة معها.
    2-قم بغسل شعرها.لاتترك هذه المهمة للأم بمفردها.فتلك عملية ساحرة.!

    تذكّر، إذا صرخت في وجه ولد آمراً إياه ألا يعبث بمقبس الكهرباء، فسيقوم إما بالكف عن العبث أو القيام به على أية حال. لكن البنت سوف تبكي.!!

    عندما تبدأ في الثرثرة معك بلغة الأطفال أجبها دائما برد إيجابي: “نعم”، “بالطبع”، أصبتِ”. فعما قريب، سوف تقول لها كلمة “لا” طوال الوقت. !!

    يجب أن تعرف أنه على الرغم من أنك لن تفهم حبها للعرائس، سوف تبتاع لها الكثير منها أكثر مما يمكنك تخيله.

    البنات الصحيحات عاطفياً ، وجسدياً ، وروحياِ ، ينشأن في جو مليء بالحب .. ابذل ما بوسعك لخلق جو منزلي متناغم وهادئ .

    ثق بقدرة والدتها على فهم سر الفتيات الصغيرات.لكن يجب أن تفهم أنت أسرارالفتيات الكبيرات.
    تذكر أنه من البداية،سوف تكون ابنتك انعكاسا لشخصيتك.

    لا تنس أن الآباء الذين لا يدعمون فقط بل أيضاً يلتفون حول بناتهم يكون لديهم بنات يمتلكن درجة عالية من الاعتزاز بالنفس.

    أقِم حفلات الشاي معها، وتناول أياً ما تضعه أمامك. وأخبرها بأن طعمه لذيذ.
    يجب أن تدرك أنك كما تشكلها، سوف تشكلك.

    لا تتسامح مع نوبات غضبها، ليس في هذا السن، ولا في سن الخامسة عشر. فسيكون بيتك أكثر هدوءًا هكذا.

    قلل من مشاهدتها التلفاز، إلا إذا كنت تريدها أن تنشأ على القيم الغريبة.
    ملاجظة: مؤلف كتاب من أب لابنته: هاري إتش.هاريسون الابن ..!

    تذكر: إذا لم تحصل الطفلة الصغيرة على القيلولة، فيمكنها أن تشبه وحوش قصص الرعب.
    اصنع لها بطاقة معايدة كل عام.

    كن في المنزل في ميعاد العشاء. فهذا أمر مهم جداً.
    اسألها عن يومها كل يوم. وشاركها تعجبها.
    دوّن هذه الملاحظة: البنات يبكين - كثيراً.

    البنات الصغيرات يحببن اللعب بخرطوم المياه وصندوق الرمال. إنهن يحببن أيضاً أن يطوحن بملابسهن بعد أن تتبلل. لذلك لا تفزع. !

    قاوم رغبة أن تدعها تنام في سريرك عندما تكون خائفة أو مريضة. فالاستقلالية تبدأ في الصغر. اجلس معها في غرفتها حتى تستغرق في النوم مرة أخرى.

    اغرس الورود معها، حتى لو كانت هذه الحديقة مجرد قاعدة للنافذة.

    امتدحها في أغلب الأوقات. دعها تدرك أنك تححبها كما هي. إذا اخبرتها بهذا بشكل متكرر، ربما تتذكر هذا خلال مراهقتها.

    تذكر: الأخوات الصغيرات سوف يحببن ويطاردن ويضايقن إخوانهن وأخواتهن الأكبر سنا خلال سنوات مراهقة أولئك الإخوة والأخوات. هذه ليست غلطة شخص ما.

    ما مضى منتقيات من القسم الأول من الكتاب وعنوانه "سنوات الدهشة"
    ولعلي أستكمل غدا بقية المختارات .
     



    أسعد الله مساءكم .. سأضع اليوم عددا من المختارات -كدفعة ثانية- من كتاب (من أب لابنته) التي بدأتها بالأمس .. راجيا من ورائها النفع .

    تعلم كيف تستشف حالتها المزاجية. فسيأتي اليوم الذي لا تتحدث فيه عن أي شيء معك.

    شجّعها على محاولة تجربة الأمور الجديدة وهي ما زالت صغيرة؛ فبذلك سوف تكون مستعدة لمحاولة القيام بأمور جديدة عندما تكبر في العمر.

    علّمها أنه من المهم أن تتباهى بعقلها بدلا من جمالها.
    لا تتطفل لتعرف ما تحكيه لوالدتها. فسوف تشركانك في الأمر عندما تريدان هذا.

    اقرأ لها قصصاً من صحيفتك المحلية أو المواقع الإلكترونية للصحف المحلية. فهذا سوف يولد بداخلها شرارة تمتد لأبد الدهر.

    علّمهاكيف تستخدم الحاسب الآلي بأمان في سنوات مبكرة.فالمحادثات عبرالإنترنت أمر مسل،ولكن لايجب عليهاأبداأن تعطي اسمها أو معلومات عنها للغرباء.

    لاتجادل والدتهاأمامهاأبداً.بقدر ما هو أمرٌ صعب،اترك هذا الأمر.
    تذكرأنهاتتعلم قيم المجتمع طيلة الوقت.لذا يجب أن تعتزم تعليمهاقيمك بشكل أكبر.

    لا تسمح لها أن ترد بوقاحة - سواء عليك أو على والدتها، أو أي شخص آخر، فيما يتعلق بهذا الموضوع.
    علّمها الصّبر والعطف والتسامح.

    علّمها الصّبر والعطف والتسامح. إذا لم تقم بهذا، فسوف تتمنى أن لو كنتَ قد قمتَ بهذا من سنوات مضت.

    اعرض إنتاجها الفنّي في مكتبك. لماذا يجب أن يبقى دائماً على باب الثلاجة ؟
    علّمها أن الأفعال أبلغ من الأقوال، حتى لو كانت تصرخ بتلك الكلمات.

    فكّر قبل أن تتكلم. وحتى لو لم تكن تعني ما تقوله، فيمكن أن يجرح ذلك مشاعرها في نهاية الأمر.
    لا تسخر أبداً من أحلامها.

    شجّعها على القيام بالأفعال الخيّرة وألّا تخبر أحداً بشأنها.
    شدد على ثلاث: احترام الذات، واحترام الآخرين، وتحمل مسئولية أفعالها.

    ذكّرها بأن تصحح خطأها بمجرد أن تدرك أنها ارتكبته.
    شجعها على أن تقضي وقتاً بمفردها.
    لا تدعها تنسى أنك تحبّها، حتى لو كنت غاضباً منها.

    تذكر أنها تحتاج لصورة ذاتية قوية قبل أن تصبح مراهقة خجولة. فحب الأب يمكن أن يصنع فارقاً كبيراً.

    راقب ماتشاهده ابنتك في التلفازونشاطها على الإنترنت.وإلافستظن أنه يجب عليهااتباع حميةغذائيةمدمرةوتجربةالمخدرات والتسكع طوال اليوم خارج المنزل

    ذكّرها بأن أكثر الأمور قداسة بين الأب وابنته هي الثقة.
    تعرف على قدوتها. فإن كانوا نجوم الفن والموضة، فيجب عليك العمل على تغيير هذا.

    إذا لم تكن راضياً عن مظهرها قبل الخروج من البيت، فأخبرها بأن ترجع لغرفتها لتغير ملابسها. كن لطيفاً ولكن حازماً.

    تذكر: لا يمكنك دائماً حل مشكلات ابنتك. في الحقيقة، فإن مهمتك الرئيسية هي تعليمها كيف تحل مشاكلها.

    يوم تأتي ابنتك لهذه الحياة، اطلب من الله الإرشاد في كل ما يتعلق بتربيتها.

    تحدث معها حول الأمور الروحانية أثناء تناول العشاء كما تتحدث عن السياسة أو الرياضة أو مصروفها.

    فسّر لابنتك أن أعظم تضحية بالمال هي تسخيره لمساعدة الآخرين.
    قل لها إنها إذا تظاهرت بالبلاهة لجذب الانتباه، فسوف تجذب انتباه البلهاء.!!

    انصح ابنتك بأن العثور على حل للمشكلات الصعبة يمكن أن يصبح أمراً سهلاً بالسؤال: “ما الذي يرضي الله؟”

    مختارات اليوم انتهت .. وسأحاول وضع الدفعة الثالثة من المختارات غدا ..لكني أتمنى سماع رأيكم بهذه التوجيهات ..مع خالص الشكر والتحية والدعاء .
     



    أسعد الله مساءكم .. سأستكمل الليلة بقية المختارات من كتاب(من أب لابنته) تأليف هاري إتش.هاريسون الابن .. وهي المجموعة الثالثىة الخيرة ..

    علم ابنتك أن تدعو لخصومها بالهداية. وهذا يتضمن زميلاتها من فصلها الدراسي أو صديقات سابقات.
    علّمها الحفاظ على حرمة جسدها.

    شجعها على البحث عن الخير بداخل جميع البشر ، ولتحذر أيضا الشر في العالم من حولها. أقنع ابنتك أن رثاء الذات مضيعة للوقت.

    ساعدها على أن تفهم أن الحياة بها العديد من الأمور المهمة أكثر من مجرد اختيار الملابس المناسبة.
    ساعدها في إدراك أن الله له تدابير أخرى.

    أخبر ابنتك أن المال لا يحل كل المشكلات.
    أهد ابنتك حصالة نقود وهي صغيرة. إنها ليست صغيرة أبدا عن إدراك قيمة الادخار.

    أعط ابنتك مصروفها بصفة منتظمة. الزيادات والعلاوات محتملة ،ولكنها يجب أن تستحق الحصول عليها.

    - تعلّم قول:(لا نملك المال لهذا). ويجب أن تتعلم ابنتك قول هذا أيضا.
    - فسّر لابنتك أن أعظم تضحية بالمال هي تسخيره لمساعدة الآخرين.

    - دع ابنتك ترٓ - عن طريق معاملتك زوجتك - الطريقة التي يجب أن يعامل بها الرجل المرأة. - أخبر ابنتك بأن لا تحكم على الرجل من منظره أو ماله.

    - علّم ابنتك كيف تنظر للفتى بجدية،وتقول:(لا).
    - إذا أصبحت ابنتك فجأة من مشجعي كرة القدم مع أنها لا تحب اللعبة ،فاعلم أن هناك فتى وراء هذا.

    لا تنس أبدا أن تأثيرك ضخم عليها. فالطريقة التي تعيش بها حياتك لها تأثير مباشر على مدى نجاح ابنتك في حياتها.

    انتظر عودتها.فعندما تعرف ابنتك أنك ستكون في استقبالها،فهذا له أثر إيجابي على عملية اتخاذها القرارات.

    -ساعدابنتك على تحديدأهدافها.فهي تحتاج لأمرتسعى لتحقيقه.
    -لاتترك حالات ابنتك المزاجيةأوغضبهايبعدك عنها،فهي تحتاج إليك الآن أكثرمن أي وقت مضى.

    كن حازما فيما يتعلق بالحفاظ على التقاليد العائلية. فهذا سوف يصبح أكثر أهمية بالنسبة لها أكثر مما تتخيل.

    - طمّنها على أن منظرها على ما يرام. لكن ذكّرها بصفاتها الرائعة الأخرى أيضا.
    - علّم ابنتك ألا تنظر إلى الناس كأمور مسلّم بها.

    - تعلّم طريقة حديث ابنتك. عندما تخبرك بأن أمرا ما كان "على ما يرام" أو "لا بأس به" ،فما الذي تعنيه حقا؟
    - علّم ابنتك احترام ذاتها.

    لا تتدخل في خلافاتها مع والدتها، إلا إذا حكمت على إحداهما أو كلتيهما بأنها غير عقلانية، حينها غامر بالتدخل على مسؤوليتك.

    اصطحب ابنتك من أجل تمشية طويلة. إذا أنصت لها فسوف تقوم في نهاية الأمر بإخبارك بكل شيء يدور بخلدها.

    تذكر:إذا كانت حياتها في المنزل تتسم بالعشوائية والفوضى، فستصبح بقية حياتها كذلك أيضا.

    سوف تقول ابنتك إنك دائما ما توبخها؛ وسوف تقول أنت أيضا إنها لا تستمع لك أبدا. كلاكما سيكون على صواب..!!

    - لاتدعهاتفوّت الذهاب للكلية من أجل أمور أقل أهمية.فهذا سوف يفسدترتيب أولوياتها.
    - تذكر:الهدف من كونك أبا هو إتمام وظيفتك على أكمل وجه كأب.!

    - شجع ابنتك على التطوع. فالخدمة المجتمعية هي علاج عظيم لأنانية المراهقين.
    - علّم ابنتك أن تكون في المقدمة .

    - دع ابنتك ترتكب أخطاء ..!!
    - أرها أن الاعتذارات ليست ضرورية إذا بذلت كل ما بوسعها .
    - يجب أن تدرك أنه لايمكنك أن تصبح كل شيء في حياتها.

    - وضّح لابنتك أن الانجازات تأتي لمن يذهبون للعمل مبكرا ، ويرحلون منه متأخرين .
    - ذكرها بشكل مستمر، بأنها تمتلك القوة لتغيير العالم .

    - علم ابنتك أن الغيرة لن تخدم أي هدف غير أنها تجعل الطرف الآخر يشعر بالسوء حيال نفسه.
    - شجع ابنتك على أن تفرح لنجاح الآخرين .

    - أخبرها أنك تؤمن بقدراتها.
    - علم ابنتك أن تلتزم بقراراتها،وأن تكون مستعدة لأن تغير رأيها .

    خلال تلك الأوقات النادرة التي تطلب أن تتحدث معك، أغلق التلفاز وأنصت لها. فإنك لا تدري متى سيحدث هذا مجددا .

    سوف تمر أوقات تفضل أن تتألم من المرض بدلا من التناقش معها. هنا يتوجب عليك التصرف كأب .

    أقنعها بألا تجعل الخوف يشل إرادتها. وهذا يتضمن الخوف من الفشل.

    اصطحب ابنتك لتناول العشاء في الخارج، كلاكما فقط، في مكان مفضل لك. اطلب طعاما لم تجربّه هي من قبل.

    أخبرها يثلاثة أسرارللحكمة:ألا تصدق كل ماتسمع،ألا تنفق كل ماتملك من مال،ألا تنام متى شاءت..ستجد صعوبة في تطبيق هذه الأمورحتى تتخرج في الجامعة

    - دع ابنتك تدرك أن السعادة الحقيقية تنبع من داخل الإنسان.
    - ذكر ابنتك بأن شخصيتها ستحدد مصيرها في الحياة.

    - فسّر لها أنه أحيانا يكون من حظنا الحسن عدم الحصول على كل ما نريد .
    - علّمها ألا تتمسك بأي شيء أكثر من اللازم .

    - فسّر لابنتك أن الفشل مكوّن أساسي للنجاح ، ويجب أن تكرر المحاولة .
    - ألهمها ألا تستسلم أبدا .

    - أخبر ابنتك بأنها الابنة التي طالما حلمت بها .
    - في النهاية .. : دعها تطلق في الحياة .

    أحبتي .. التغريدات السابقة بنصها اخترتها من كتاب(من أب لابنته) وفيه عبارات لا تناسب مجتمعنا وبيئتنا تركتها ..والخطاب فيه موجه للآباء ..

    ولعلي -أحبتي- أختار لكم قريبا من الكتاب الثاني " من أم لابنتها" وهو موجه للأمهات ..وهو لمؤلف الكتاب السابق وزوجته .

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    تغريدات

  • تغريدات
  • إشراقات قرآنية
  • غرد بصورة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فنيات
  • نصائح للمغردين
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية