صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    تغريدات د محمد السعيدي عن الظلم والظلم الخفي

    د محمد السعيدي
    ‏@mohamadalsaidi1


    بسم الله الرحمن الرحيم


    * من المفروض شرعاً على المسلم أن يكون عادلاً في قوله وفعله وشعوره ومن العدل أن لا يغُرك الإحسان عن الحق ولا يخدعك عنه الشنئان

    * وكل من غرَّه الإحسان عن الحق فليس بمُحسِن وكل من خدعه عنه الشنئان فليس بمحب والإحسان والحب هما مُرَكَّب العدل وطريق الحق

    * الظلم شرٌ كلُّه ومن شره أنه تسقط بسببه الدول وتنزل العقوبات ويتبدل الخير شرا والنعمة نقمة وليس من أمة فشا فيها الظلم إلا أهلكها

    * شَرُّ أنواع الظلم: الظلم الخفي ، حين يحسَب المرء نفسه قد أدى ما عليه وأسقط التبعة مع أن حق الغير لازال في رقبته أو في طرف ثيابه

    * الظلم الخفي يقع من قلوبنا كموقع الشرك الخفي فمرة لا نُحِس به ومرة نتأوله لنستسيغه ومرة نحرسه وندافع عنه حين يُلبسه الشيطان لباس الحق والعدل

    * ليس من شرط الظلم القصد، فقد يلتبس الظلم بالإحسان كما يلتبس الخير بالشر ولا مخرج من ذلك إلا التقوى والورع وبذل الجهد في تحري الرفق والأناة

    * لا تجد ظُلماً ظاهراً إلا وتحته ظلم خفي هو أصله الذي ينمو عليه ومن يستأصل الظلم الظاهر ويدع الخفي كمن يقطع أغصان النبتة الخبيثة ويذر جذورها

    * يكون الظلم من الحكام للناس ومن الناس لأنفسهم ومن الناس لبعضهم ومن الناس للحكام وقلَّما هلكت أُمة إلا وهؤلاء مجتمعة فيها

    * أنواع الظلم بعضها أسباب بعض فيُبتَلَى الناس بجور الحُكام إذا جاروا على أنفسهم وتظالموا ويُبتَلى الحكام بجور الرعية غالباً بقدر جورهم عليها

    * لا ينبغي لراعٍ أن يظلم رعيته ثم ينتظر منهم أن يُحصوا محاسنه ولا لرعيةٍ تتظالم بينها أن تنتظر أن يُسخِّر الله لها رُعاتها

    * الحكام نعمة من الله أو نقمة ينعم عليهم ويُنعم بهم يبتليهم ويبتلي بهم ، فمن عمل لدواعي النعمة حلت عليه ومن عمل لدواعي النقمة نزلت به

    * فمن الظلم الخفي إيهام المرء نفسه أنه أنجز عمله وهو لم ينجزه وأنه أحْسَن وهو قد أساء أو أخلص في الأداء في حين لم يُخلص

    * ومن الظلم الخفي أن لا تستمع في تقييم عملك إلا لمن لا يرى إلا محاسنك إفراطا في حبك أو تفريطاً في نصيحتك أو رجاء لصلتك أو هيبة لمساءتك

    * ومن الظلم الخفي ظنُّ من لا يعلم أنه يعلم واجتراؤه على الخوض فيمالا يعلم، ثم الجهل بعواقب الكلام ، والجاهل بعواقب الكلام أظلم

    * ومن الظلم الخفي اعتبار الصدق والنوايا الحسنة وحدهما معياران لتقييم الأقوال والأفعال ، والعدل يقتضي إضافة الثمرة والمآل لتكون أعمالنا أقوم

    * ومن الظلم الخفي وزن الأخطاء بغير ميزانها الصحيح ، فيُحَقَّر الخطأ الشنيع أو يضخم الخطأ الهين ، فيستهان بإصلاح الشنيع ويُسْتَنفر للهين

    * ومن الظلم الخفي تقييم الأعمال بمصالحها وتجاهل ثغراتها ، أو تقييمها بثغراتها وتجاهل مصالحها وبعبارة أخرى قَصْر النظر على أسفل الكأس أو أعلاه

    * ومن الظلم الخفي إقبال النفس على تصديق خبر السوء ولو نقله المجهول عن المجهول وتكذيب خبر الخير ولو كان شاهده العيان والمعايشة

    * إذا كان من الظلم الظاهر مراعاة الحكام حتى يجوروا عن الحق فإن من الظلم الخفي مراعاة الناس حتى يجترأوا على الباطل.

    * ومن الظلم الخفي التعجل بعذل من عَمِلَ دون ما أمَّلتَه فيه أو خالف ما ترتأيه ، ولو علِمْتَ بواعثه أو موانعه لجزمت بصواب مراميه

    * بواعث العمل وأهدافه جزء منه ولا يُمكن تقْييم عملٍ ما مدحاً أو ذما إلا بالإحاطة بهما، وقصة موسى والخضر عليهما السلام درسٌ في ذلك

    * من الظلم الخفي توسيد الأعمال غير أهلها ، ومن لا تبرأ به الذمة لا تسقط به العهدة ، ويعظُم الجُناح حين تقصر المراقبة ويقل الحساب

    * ومن الظلم الخفي استقلال النعمة وعدم تفديرها كما ينبغي لها(فقالوا ربنا باعد بين أسفارنا وظلموا أنفسهم فجعلناهم أحاديث ومزقناهم كل ممزق)

    * ومن الظُلم الخفي تكلف التأويلات لأكل الأموال ، وهذا هو الباطل الذي قال الله عنه(ومن يفعل ذلك عدوانا وظلما فسوف نصليه نارا)

    * ومن الظلم الخفي ترك الاعتبار بتجارب السابقين مع قوله تعالى( فاعتبروا يا أولي الأبصار)ويزداد القصور حين تكون التجارب قريبة العهد حاضرة الأثر

    * ومن الظلم الخفي صنع المشاجب لتعليق الأخطاء عليها والحق أن الأخطاء تُحمل على العواتق لتدفن في الأرض لا لتحيا على رؤوس المشاجب

    * ومن الظلم الخفي سعي المرء لحظ نفسه وهو يُظهر للناس أنه يسعى لحظهم وهذا من أخفى أنواع الظلم وأخطرها وأعسرها في المعالجة والاجتناب

    * ومن الظلم الخفي ظن المرء أن أثر معصيته غير متعد إلى غيره.
    أنهلك وفينا الصالحون ؟
    (نعم إذا كثر الخبث)

    * ومن الظلم الظاهر الغيبة والنميمة والهمز واللمز ، ومن الظلم الخفي فعل كل ذلك تحت لحاف ديني أو بيرق إصلاحي أو مظلة ناصحة

    * وقد بلغ تغلغل الظلم الخفي في القلوب:أن الفجور في الخصومة وهي من صفات المنافقين تُمَارس بتوسع تحت شعار الغيرة على الدين ونصرة الحق

    * ومن الظلم الخفي طلب الدنيا بالدين ،والغضب للدنيا في صورة الغضب للدين، وهذا أمر قلبي يخفى على الناس لكنه لا يخفى على الله فليتعاهد كلٌ قلبه

    * طلب الدنيا ليس طلبَ المال وحسب بل طلبَ الجاه والشهرة والشهوة والمنصب والأتباع وادٍّعاء السلامة عسير وإنما الاستعانة على النفوس بالله وحده.

    * علاج الظلم الخفي فيما أمر الله به من الصبر والرفق والعلم والحلم والأناة والورع ، وإذا امتزجت هذه مع الغيرة والديانة والإمانة تحقق العدل

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    تغريدات

  • تغريدات
  • إشراقات قرآنية
  • غرد بصورة
  • غرد بفوائد كتاب
  • فنيات
  • نصائح للمغردين
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية