صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    برنامج رمضاني مقترح

    منير أحمد جيلان

     
    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين ، سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد :
    أخي : إن مما يستقبل به شهر رمضان الكريم : (( عقد العزيمة الصادقة على استغلال أيامه ولياليه وعمارة أوقاته بالأعمال الصالحة ))
    أخي : اعلم أن الله عظم قدر الزمن فأقسم به لشرفه ومنزلته ، فقال تعالى { والعصر  ... ) وقال { والفجر ....} وقال عـــز وجـل { والضحى * و الليل إذا سجى ...} فاقسم بجميع أقسام الوقت لشرفها ومكانتها .

    ثم اعلم أن الوقت هو عمرك الذي تعيشه على هــذه الأرض قــال الحسن البصري ( ابن أدم إنما أنت أيام كلما ذهب يوم ذهب بعضك )
    قال الشاعر :

    دقات قلب المرء قائلة له *** إن الحياة دقائق وثواني .

    قال ابن الجوزي – رحمه الله - : ( ينبغي للإنسان أن يعرف شرف زمانه وقدر وقته ، فلا يضيع منه لحظة في غير قربة ، فيقدم الأفضل فالأفضل من القول والعمل ، ولتكن نيته في الخير قائمة من غير فتور بما لا يعجز عنه البدن من العمل ) .
    وقال أحد الصالحين ( العمر قصير فلا تقصره بالغفلة ) .
    قال بعض السلف ( أن الليل والنهار يعملان فيك فاعمل فيهما ) .

    واعلم أخي : أن الليل والنهار مطيتان للسعادة أو الشقاوة ، تأمل قول الله تعالى في رمضان { أياما معدودات } فهي أيام سريعاً ما تمر وتنصرم وكأنها لم تكن . ومن هذا المنطلق أحببت أن أشارك بهذه المقترحات وهي بعنوان برنامج رمضاني مقترح ) .

    أخي المبارك : قد تسأل وتقول كيف استثمر أيام رمضان المبارك ؟
    أقول : إليك أخي الحبيب هذا المشروع المثمر – بإذن الله تعالى – لليوم الرمضاني ، و أسال الله عز وجل أن ينفعني وإياك به وأن يجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم .

    أولاً : قبل الفجر

    اعلم أخي أن يوم المؤمن الصادق يبدأ فبل الفجر وليس بعده ، وذلك لما يعلم من شرف هذا الوقت وقدره حين ينزل الرب جل وعلا إلى السماء الدنيا ومن أعمال هذا الوقت المبارك ما يلي :
    1. الاستيقاظ قبل الفجر مبكراً : مع ذكر دعاء الاستيقاظ ( الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور ) .
    2. الذكر الخاص لقيام الليل : قراءة الآيات { إن في خلق السماوات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب .......} إلى { يأيها الذين أمنوا اصبروا و صابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون ) .
    3. السواك : كان الرسول صلى الله عليه وسلم  إذا قام من الليل يشوص فاه .
    4. الوضوء لقيام الليل .
    5. التهجد : قال الله تعالى { أمن هو قانت ءاناء الليل ساجداً وقائماً يحذر الآخرة ويرجوا رحمة ربه }
    6. تناول السحور : قال النبي  صلى الله عليه وسلم  ( تسحروا فإن في السحور بركة ) .
    7. الاستغفار وقت الأسحار : قال الله تعالى { وبالأسحار هم يستغفرون }
    8. الإكثار من الدعاء وقت الأسحار : لأنه وقت نزول الرحمن ، وأحد الأوقات المباركات لاستجابة الدعوات قال النبي  صلى الله عليه وسلم  ( إن في الليل ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله خيراً إلا أعطاه إياه وذلك كل ليلة ) .
    9. الوضوء : والسنة أن يكون وضوء الصلاة في البيت مع جوازه في المسجد قال  صلى الله عليه وسلم  ( من توضأ ثم خرج إلى المسجد لا ينهزه إلا الصلاة إلا غفر له ما خلا من ذنبه) .
    10. الذكر بعد الفراغ من الوضوء : قال الرسول  صلى الله عليه وسلم  ( من توضأ فأسبغ الوضوء ثم قال : اشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له واشهد أن محمداً عبده ورسوله إلا فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل الجنة من أيها شاء ) .
    11. إجابة المؤذن :وفضلها وعظيم الدعاء بعدها قال  صلى الله عليه وسلم  (من قال حين يسمع الأذان : و أنا اشهد أن لا إله إلا الله و أن محمداً عبده ورسوله ، رضيت بالله رباً و بمحمد نبياً و بالإسلام ديناً غفر له ما تقدم من ذنبه )
    12. أداء سنة الفجر : قال  صلى الله عليه وسلم  ( ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها )
    ** السنة في ركعتي الفجر التخفيف – وأن تكون ركعتين في البيت- ( كان  صلى الله عليه وسلم  إذا طلع الفجر لا يصلي إلا ركعتين خفيفتين )
    ** والسنة الاضطجاع بعدها : كان للنبي  صلى الله عليه وسلم  من ليله ضجعتان:
    الأولى : فبل الفجر بعد فراغه من التهجد والوتر قالت عائشة – رضي الله عنها – ( كان النبي  صلى الله عليه وسلم  ينام أول الليل ويقوم آخره ثم يرجع إلى فراشه فإذا أذن المؤذن وثب ) .
    و الضجعة الثانية : بعد الفجر قبل صلاة الصبح في بيته
    13- أذكار الخروج من البيت والدعاء عند الخروج ( بسم الله توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله .
    14– دعاء الذهاب إلى المسجد ( اللهم اجعل في قلبي نوراً وفي سمعي نوراً ....... )
    15– الأذكار العامة عند دخول المسجد ( بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله ، اللهم افتح لي أبواب رحمتك .... ) .
    16– إذا دخل المسجد صلى بوضوئه ركعتين : قال  صلى الله عليه وسلم  (من توضأ ثم أتى المسجد فركع ركعتين ثم جلس غفر له ما تقدم من ذنبه ) .
    17– المحافظة على مكان في الصف الأول : قال   صلى الله عليه وسلم  ( لو يعلم الناس ما في النداء والصف الأول ولم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لا ستهموا)

    ثانيا : بعد طلوع الفجر

    ومن أعمال هذا الوقت المبارك ما يلي :
    1- التبكير لصلاة الصبح قال النبي  صلى الله عليه وسلم  ( لو يعلمون ما في العتمة والصبح لأتوهما ولو حبواً ) .
    2- الانشغال بالذكر والدعاء حتى إقامة الصلاة قال   صلى الله عليه وسلم  ( الدعاء لا يرد بين الأذان و الإقامة ) .
    3- الجلوس في المسجد للذكر – أذكار الصباح – وقراءة القرآن إلى طلوع الشمس فقد كان   صلى الله عليه وسلم  إذا صلى الفجر تربع في مجلسه حتى تطلع الشمس ) .
    4- صلاة ركعتين بعد طلوع الشمس قال   صلى الله عليه وسلم  ( من صلى الغداة في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة ، تامة ، تامة )
    5- النوم مع الاحتساب ، قال معاذ – رضي الله عنه – ( إني لا احتسب نومتي كما احتسب قومتي )
    6- الذهاب إلى العمل أو الدراسة قال   صلى الله عليه وسلم  ( ما أكل أحد خيراً من أن يأكل من عمل يده وإن نبي الله داود كان يأكل من عمل يده ) .
    7- الانشغال بذكر الله طوال اليوم قال تعالى { الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم } .
    8- صدقة اليوم – ولو بشق تمرة مستشعراً دعاء الملك ( اللهم أعط منفقاً خلفاً ) .
    9- صلاة الضحى قال رسول الله   صلى الله عليه وسلم  ( صلاة الأوابين حين ترمض الفصال ) .

    ثالثاً : الظهر

    ومن أعمال هذا الوقت :
    1- صلاة أربع ركعات سنة الظهر القبلية .
    2- صلاة الظهر في وقتها مع التبكير إليها قال ابن مسعود رضي الله عنه :- ( إن رسول الله   صلى الله عليه وسلم  علمنا سنن الهدى ، وإن من سنن الهدى الصلاة في المسجد الذي يؤذن فيه ) .
    3- صلاة سنة الظهر البعدية ركعتان .
    4- أخذ قسط من الراحة مع نية صالحة .

    رابعاً : العصر

    ومن أعمال هذا الوقت :-
    1- صلاة العصر في جماعة مع الحرص على صلاة أربع ركعات قبلها قال   صلى الله عليه وسلم  ( رحم الله أمراءً صلى قبل العصر أربعاً ) .
    2- سماع موعظة المسجد : قال   صلى الله عليه وسلم  ( ما جلس قوم في بيت من بيوت الله يقرؤون كتاب الله ويتدارسون فيما بينهم إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة وذكرهم الله فيمن عنده ) وعن أبي أمامة رضي الله عنه عن النبي  صلى الله عليه وسلم  قال ( من غدا إلى المسجد لا يريد إلا أن يتعلم خيراً أو يعلمه كان كأجر حاج تاماً حجته ) .
    3- الجلوس في المسجد لقراءة القرآن والذكر .
    4-
    قضاء حوائج الأسرة .
    5- عقد جلسة أسرية لمدارسة القرآن الكريم والسنة النبوية وبعض الأحكام الرمضانية ، أو سماع إذاعة القرآن الكريم .

    خامساً : بعد المغرب

    ومن أعمال هذا الوقت ما يلي :
    1- الانشغال بالدعاء قبل الغروب قال   صلى الله عليه وسلم  ( ثلاثة لا ترد دعوتهم .... ) وذكر منهم ( الصائم حتى يفطر ) تناول وجبة الإفطار مع الدعاء ( ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله ) .
    2- المشاركة في تفطير صائم قال   صلى الله عليه وسلم  من فطر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيءُ )
    3- أداء صلاة المغرب جماعة في المسجد مع التبكير إليها
    4- الجلوس في المسجد لأذكار المساء
    5- الاجتماع مع الأهل والأبناء للمؤانسة وتناول وجبة خفيفة من الطعام .
    6- الاستعداد لصلاة العشاء والتراويح .

    سادساً : العشاء

    ومن أعمال هذا الوقت ما يلي :
    1- صرة العشاء جماعة في المسجد مع التبكير إليها .
    2- صلاة التراويح كاملة مع الإمام قال  صلى الله عليه وسلم  ( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر الله ما تقدم من ذنبه ) وقال   صلى الله عليه وسلم  ( من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة ) .
    3- برنامج مفتوح :
    زيارة قريب أو صديق أو جار .....، ممارسة نشاط دعوي ، مطالعة شخصية ، درس عائلي ، تربية ذاتية ، حضور مجلس ذكر.. مع الحرص على الأجواء الإيمانية واقتناص فرص الخير في هذا الشهر الكريم .

    وليكن - أخي الحبيب – لسانك رطب بذكر الله فهو شهد الأفواه وقوت القلوب ومؤنس الأرواح ، وهو الغنيمة الباردة والتجارة الرابحة .

    و أخيرا أقول : يا أصحاب الهمم العالية ، والمطالب السامية اغتنموا الفرصة قبل الفوات ، وسارعوا مع الصالحين إلى الخيرات وتعرضوا في هذا الشهر الكريم لنفحات رب البريات .

    وفي أخر المطاف فلنسأل الله معي أن يبارك لنا في رمضان وان يجعلنا من المرحومين المعتوقين بصيامه وقيامه .

    دار القاسم
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    شهر رمضان

  • استقبال رمضان
  • يوم في رمضان
  • رمضان شهر التغيير
  • أفكار دعوية
  • أحكام فقهية
  • رسائل رمضانية
  • المرأة في رمضان
  • سلوكيات خاطئة
  • فتاوى رمضانية
  • دروس علمية
  • رمضان والصحة
  • الهتافات المنبرية
  • العشر الأواخر
  • بطاقات رمضانية
  • المكتبة الرمضانية
  • وداعاً رمضان
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية