صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    خطبة ( قنوات السحر )

    سامي بن خالد الحمود

     
    أما بعد ..
    الحمد لله المبدئ المعيد، الفعال لما يريد، أحاط بكل شيء علما وهو على كل شيء شهيد، خلق الخلق بقدرته، وقهرهم بعزته، وهو أقرب إليهم من حبل الوريد، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن سيدنا ونبينا محمدا عبده ورسوله، بشّر وأنذر وحذر يوم الوعيد، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه والتابعين بإحسان إلى يوم الدين.
    عباد الله .. أتحدث إليكم اليوم عن موضوع خطير للغاية .. فيه تدمير للأسر والمجتمعات .. وفيه نصب واحتيال واكل لأموال الناس بالباطل .. بل فيه ما هو أعظم من ذلك ، وهو الكفر بالله , وهدم الدين , و نسف العقيدة والتوحيد .. حتى إن الرجل لو كان يُصلي خمسين سنة , واعتمر مئات المرات , وحج عشرات المرات ، ثم فعل هذا الفعل أو صدق به، حبطت أعماله كلها , وكفر بما أُنزل على محمد .
    إنه السحر ، قرين الكفر .. وناقض من نواقض الإسلام ، من تعاطاه أو عمل به فهو كافرٌ بالله ، خالدٌ مخلدٌ في نار جهنم .
    قال تعالى:( واتبعوا ما تتلوا الشيطان على ملك سليمان ، وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا ، يعلمون الناس السحر وما أنزل على الملكين ببابل هاروت وماروت ، وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر) .
    لقد أخبرنا الله تعالى في هذه الآية ، أن الذي يعلم الساحرَ السحر ، إنما هم الشياطين .. ولا يتمكن الساحر من ذلك حتى يكفرَ بالله العظيم ويستعينَ بالشياطين من دون الله .
    وقد تواتر النقل بالاستقراء ، والتجربةِ والمشاهدة ، في إثبات العلاقة والعبودية بين السحرة والشياطين .
    فالسحرة يتقربون للشياطين بما تحبه من أعمالٍ شركية ، وأكلٍ للخبائث والمحرمات، وتقربٍ بالنجاسات ، ووقوعٍ في الموبقات .. فإذا اجتاز الساحر هذا الامتحان أعانته الشياطين على أعماله الفاجرة .
    إذن الساحر كافر ، محارب لله ورسوله، ولهذا كان حده ضربةً بالسيف .
    وقد أخبر الله سبحانه وتعالى في الآية أن السحر قد يؤثر ويضر، ولكن إذا شاء الله ، وما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله .
    وإذا كان خطر السحر كذلك، فإن الأمر يزداد خطورة في هذه الآونة ، مع ظهور ثلاث قنوات عربية كفرية، تقدم برامج السحر والشعوذة عن طريق بعض الدجالين، وتستقطب المتصلين عبر خطوط ورسائل الهاتف .
    وحتى لا أتحدث عن فراغ ، فقد شاهدت بنفسي عدداً من برامج هذه القنوات الثلاث، ووقفت على الكثير من الحقائق المؤسفة، التي تنذر بالخطر العظيم على التوحيد .. والله يعلم كم ترددت في طرح هذا الموضوع خشية أن أفتح على الناس باباً هم عنه غافلون، لكني لما رأيت الأمر قد انتشر، لم يكن بدٌ من التحذير منه، لا سيما أنه تحدث عدد من المشايخ الفضلاء .. ومما يزيد البلاء أن هذه القنوات موجودة وللأسف على القمرين نايل سات وعرب سات، مما يعني وجودها في كل بيت فيه طبق استقبال فضائي .
    وبعض الناس ممن لديهم قنوات فضائية، يقولون: إننا نرى مثل هذه البرامج التي فيها تعليم الحجب والأحراز، ولا نعلم أن ذلك محرماً .. لأن مقدم البرنامج يدعو الضيف بالمعالج .. والمتصلون يقول له: يا شيخ فلان، ولا يقولون يا ساحر ولا يا كاهن .
    وفي إستبيان لأحد الجرائد يقول : المتابعون لهذه القنوات 70% نساء و 30% رجال .. وفي سؤال: هل تؤمنون أن هؤلاء المشعوذين لهم قدرة على المعالجة و حل مشاكل الناس؟ أجاب 80 % من المشاركين ، بنعم .
    الذي يحصل في أكثر هذه البرامج أن المشاهد يتصل ، فيطلب منه المقدم اسمه واسم أمه ، فيقال له: عن ماذا تسأل؟ ، فيقول: عن الصحة، عن الرزق، عن كذا، فيجيبه الساحر: أنت عندك مشكلة كذا، وتعاني من كذا، وفي بيتك كذا ، أنت حصل لك في الماضي كذا ، صح ولا لا؟
    ولا يخفى أن هذا الدجال قد يتلقى هذا الكلام من الشيطان الذي ينقله من قرين السائل .
    وقد يقرأ بعض هؤلاء الدجالين آيات من القرآن، وقد استمعت إلى كثير منهم، فإذا هو يحرف الآيات تحريفاً فاحشاً، ولا يجيد نطقها بشكل صحيح .
    ثم إن بعضهم يصف عدة آيات من القرآن كعلاج ، حتى يطمئن الناس إليه، فيقول: اقرأ لي سورة ياسين آية كذا ، وسورة كذا آية كذا مرة ، بأعداد ما أنزل الله بها من سلطان .. وقد يكتفي بعضهم بالآيات في بعض الاتصالات، وقد يدخلون بينها كلمات الشرك كعادة السحرة، وهذا كله من التمويه ولبس الحق بالباطل على الناس .
    وآخر يستهزئ بالقرآن فيقول للمتصلة : اكتبي الآيات معكوسة .. وآخر يقول لمتصلة: فضلات الطيور اجمعيها واطحنيها واكتبي بها سورة الواقعة .
    ومن تناقضهم ومكرهم أن بعضهم يقول : أنا أتكلم بسم الله الأعظم , وأنا أحب القرآن والنبي صلى الله عليه وسلم وأهل البيت, وأنا إنسان أحثُك على الصلاة والعبادة , لكن مع هذا أنا أقول لك ماذا سيحدث لك في المستقبل .
    بل شاهدت أحدهم يجلس بجوار المذيعة السافرة، ثم يقول أنا لا أنظر إلى النساء، فترد المذيعة بكل وقاحة: أنا استغربت يا شيخ أني عندما سلمت عليك لم تصافحني، فيقول الخبيث: نعم نحن لا نصافح النساء.
    والله لقد هزلت، ضال مضل يكفر بالله العظيم، وينازع الله في علم الغيب، ثم يتظاهر بالتقى والورع، تلبيساً على الناس .. وآخر يقول: بإذن الله، توكل على ألله ... حياتك ستتغير خلال 45 يوم .. ثم يقول: الخزعبلات والضحك على الناس حرام، الانسان يتذكر يوم الحساب يوم القيامة .
    والكثير منهم يقول: نحن لا نعلم الغيب ، الله يعلم الغيب ، إنما نحن نساعد الناس ، ثم يدخل مباشرة إلى علم الغيب .
    ومن المعلوم أن علم الغيب من خصائص الله تعالى ، ومن ادعى علم الغيب فقد كفر بالله العظيم، وكذب القرآن الكريم .. قال تعالى: (عالم الغيب فلا يظهر على غيبه أحداً) .. وقال سبحانه: (قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ) .. ويقول سبحانه في حق محمد صلى الله عليه وسلم ، وهو أفضل خلق الله: (وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ) .
    وتتصل امرأة بأحد هؤلاء الدجالين وتشكو من عدم الإنجاب، فيقول لها: العيب ليس فيكِ وإنما في زوجك , وإنك لن تنجبي إلا إذا تطلقت من هذا الزوج .
    ويقول أحدهم لإحدى المتصلات: لماذا تزوجتي فلاناً، المفروض أنك من أول يوم تتطلقين .. ويقول لأخرى: لازم تتطلقين من زوجك .. وصدق الله: {فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ} .
    وتتصل امرأة بأحدهم، وتقول أن زوجها كثير الانشغال بأُمه , قيقول: اكتبي هذا الحجاب وضعيه تحت فراش زوجك , وإن عاد إلى أُمه عودي إلي .
    ويقول أحدهم لمتصلة أخرى: اكتبي هذا الطلسم وادفنيه في مقبرة مهجورة .
    ويقول أحدهم وهو رافضي خبيث: الوسيلة هي محمد وآل محمد صلى الله عليه وسلم .
    ومتصلة تقول له: (( عندي ابن عمره 4 سنوات وأسمه محمد، وهو مثل الكلب ينبح )) فقال لها: (( عرفت كل شي عن حياته , بس انتي وديتيه للكعبة ومن بعدها بدأ بالنباح؟)) . قالت: (( نعم )) فقال: (( غلط تودينه للكعبة وغلط تقرئين عليه القرآن)) فتقول له : (( ارجوك صد الأعداء عني انا رحت لسوريا ورحت لليمن )) فيقول: ((والله لو تفرين العالم بأسره تروحين للمغرب تروحين لسوريا ماراح تلقين مثلي)) .
    ويسأله أحد الطلاب: أنا رسبت أربع مرات، فيقول له: أنت في حياتك أربع رسوبات ، وبعدها لن ترسب أبداً ، ستنجح، وستسافر خارج بلدك، وستفعل كذا وكذا .
    ويقول لأخرى : أنت تسألين عن امرأة ، هذي تعبانة بشكل غير طبيعي ومريضة وحظها في الدنيا صفر، وتتعب بعد أزيد.
    وقبل أسبوع، تخرج لنا عجوز شمطاء، تضع أمامها البلورة الزجاجية، تنظر فيها وتخبر بالغيب .
    ومما يزيد خطورة هذه القنوات، أنها لم تقف عند إعطاء طلسم أو حجاب وتنتهي المسألة ، بل إنها تعلم الناس السحر وكتابة الطلاسم على الهواء .
    يعرض الساحر ما يزعم أنه حجاب، مكتوباً على صحيفة كبيرة على الشاشة ويقول للمتصل: اكتب اسمك في هذا المربع بين الطلاسم واسم أمك في المربع الآخر ولن يضرك شيء بعده .. حجابك يبدأ بالرقم كذا وينتهي بكذا .. وقد يقوم هو ومقدمة البرنامج بكتابة الطلاسم خطوة خطوة على الهواء .
    ومن خبث هؤلاء الدجالين، أنهم قد يقولون للمرأة علاجك صعب ولا بد من حضورك إلينا، لنعمل لك جلسات روحانية ونفسية .. والله يعلم مال الذي ينتظر المرأة إذا سلمت نفسها لهؤلاء المجرمين .
    واتصلت عليهم امرأة وقالت إني لا أستطيع السفر ، فضاق الساحر والمذيعة ، وتركوا المتصلة تتكلم لوحدها ، وأخذوا يكتبون في حجبهم وأوراقهم .
    عباد الله .. ومما يدخل في هذا الباب : علم التنجيم والأبراج المحرم، وهو اعتقاد أن للنجوم تأثيراً في الحوادث الأرضية ، وقد خرج لنا اليوم في بعض القنوات الفضائية عدد من العرافين والكهنة والمنجمين ، الذين يخبرون عن المستقبل بناء على البرج وتاريخ الميلاد، ويدخل في هذا الموضوع قراءة الكف وقراءة الفنجان والنظر في كرة الكريستال وغيرها من الوسائل .
    وقد ذكر أهل العلم أن من اعتقد أن النجوم مؤثرة بذاتها ، وأنها تخلق شراً وخيراً , فقد أشرك شركاً أكبر مخرجاً عن الملة .. وكذا من استدل بها على علم الغيب في المستقبل فقد أشرك أيضاً شركاً أكبر، لأن دعوى علم الغيب كفر، كما قال تعالى (قل لا يعلم من في السماوات والأرض الغيب إلا الله) .. ومن هذا الباب، ما يقع في بعض الجرائد والمجلات تحت ما يسمى بالأبراج، فلا تجوز قراءته والنظر فيه ولو بقصد التسلي .
    عباد الله .. القضية خطيرة جداً .. القضية ليست شهوات وفواحش, القضية إدعاء علم الغيب , القضية كفر أكبر يدخل في بيوتنا من خلال هذه القنوات الفاجرة الكافرة .
    وإذا كنا لا نعجب أن يصدر هذه الأفعال من السحرة الكفرة، فإننا نعجب والله للموحدين الذين درسوا التوحيد في مدراسنا في المرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية، كيف يصدقون مثل هذه الخزعبلات، ويتوهمون أن هناك من يعلم الغيب غير الله من هؤلاء الكهنة ؟ .
    نسأل الله أن يرينا الحق حقاً ... اصرف عنا كيد الفجار ... اشف مرضانا ومرضى المسلمين ... وفك سحر المسحورين

    الخطبة الثانية
    الحمد لله
    عباد الله .. لعلنا نتساءل بعد هذا: ما الواجب علينا تجاه هذا الأمر الخطير:
    1) إن أول واجب على كل مسلم، هو التعلق بالله دون ما سواه ، وتمام التوكل عليه .
    إذا أردت يا أخي الخير وزوال الشر ، فتعلق برب العالمين الذي يقول : {{ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا} .. وليس الطلسم والحجاب الذي يقول لك الكاهن ضعه في فراشك أو في فراش إبنك سيفتح لك الأبواب .
    توكل على الله الذي يقول : {{ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ }} .
    واحذر كل الحذر من الذهاب للسحرة ، سواء كان هذا الذهاب مباشرة، أو كان عبر الاتصال بهذه القنوات الكفرية .. فقد جاءت النصوص الشرعية بتحريم الذهاب للعراف والساحر، أو تصديقه .
    فمن جاءه فقط لم تقبل لك صلاة أربعين يوماً .. كما روى الإمام مسلم في صحيحه عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة)).. أما من جاءه وصدقه بما يقول فقد كفر بالدين ، كما في حديث أبي هريرة  عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من أتى كاهناً فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم )) رواه أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجه وصححه الألباني.
    ولا يجوز حل السحر بالسحر ، كما أفتى بهذا العلماء والأئمة، إلا من شذ عنهم من أصحاب الفتاوى الشاذة .
    قال سماحة شيخنا العلامة ابن باز رحمه الله :" وأما علاجه بعمل السحرة الذي هو التقرب إلى الجن بالذبح أو غيره من القربات فهذا لا يجوز؛ لأنه من عمل الشيطان بل من الشرك الأكبر. فالواجب الحذر من ذلك، كما لا يجوز علاجه بسؤال الكهنة والعرافين والمشعوذين واستعمال ما يقولون لأنهم لا يؤمنون، ولأنهم كذبة فجرة يدعون علم الغيب ويلبسون على الناس، وقد حذر الرسول صلى الله عليه وسلم من إتيانهم وسؤالهم وتصديقهم ... وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه سئل عن النشرة فقال: هي من عمل الشيطان . رواه الإمام أحمد وأبو داود بإسناد جيد. والنشرة هي حل السحر عن المسحور ومراده صلى الله عليه وسلم بكلامه هذا النشرة التي يتعاطاها أهل الجاهلية، وهي: سؤال الساحر ليحل السحر، أو حله بسحر مثله من ساحر آخر.. أما حله بالرقية والتعوذات الشرعية والأدوية المباحة فلا بأس بذلك.اهـ
    2) واجب الأب والأم , مسح هذه القنوات من جهاز الإستقبال, وغيرها من القنوات السيئة، والاكتفاء بالنافع .
    اتقوا الله أيها الآباء والأمهات .. الكفر والسحر يعرض في في بيوتنا إلا ما رحم الله، أين التوحيد يا أهل التوحيد .
    3) على العلماء وطلاب العلم تحذير الناس من هذه القنوات ومن الاستماع إليها ومشاهدتها ، فضلا عن الاتصال بها.
    4) علينا أن نناصح علماءنا وولاة أمورنا حفظهم الله ووفقهم لكل خير، لعل الله يكتب على أيديهم حماية جناب التوحيد وإغلاق هذه القنوات التي تبث ما يناقض القرآن والسنة، حتى وإن كانت هذه القنوات تبث من خارج بلادنا، فإن دور هذه البلاد المباركة وأثرها على الآخرين واضح وكبير .
    5) إن أول من يعين هذه القنوات الكفرية: شركاتِ الاتصالات التي تخصص لهم الأرقام .. فلا بد من قطع أرقام الاتصال بهذه القنوات ، سواء من قبل شركتي الاتصالات وشركة موبايلي ، أو من قبل الهيئة العليا للاتصالات .. بل وحتى الأرقام الدولية المفتوحة ، يجب على الجهات المختصة العمل على حجبها ومنع الاتصال بها .
    وعلى كل مساهم في شركات الاتصالات مخاطبة مجلس الإدارة, لقطع الاتصالات بهذه القنوات .
    6) لا بد من مطالبة القائمين على الإعلام في الدول العربية ، أن يمنعوا هذه القنوات .. لماذا على النايل سات والعرب سات؟ أليس بها شروط , الكل حر في ما يريد طرحه على العالم , حتى الكفر بالله , حتى الاستهزاء بالقرآن .. لو قال شخص أنا سأضع قناة تؤيد الإرهاب أو تنتقد الحكومات, هل يترك؟.. أليس هناك مواثيق دولية أو عربية تحفظ على الأمة دينها ومعتقداتها، وتحمي أبناءها من الضلال؟ .. إنا لله وإليه راجعون .
    أطلنا في موضوع السحر، ولعلنا نختم الكلام بكلمات في الوقاية والعلاج من السحر .
    أما الوقاية: فبكمال التوحيد والتوكل على الله ، فمن توكل على الله كفاه ووقاه وحماه، ومن يتوكل على الله فهو حسبه ، (إن كيد الشيطان كان ضعيفا) ، ( ولا يفلح الساحر حيث أتى) .
    - ومن الوقاية: المحافظة على أذكار الصباح والمساء ، وقراءة المعوذتين والإخلاص ، فإن من قرأها ثلاث مرات إذا أصبح وثلاث مرات إذا أمسى كفتاه من كل شيء ، كما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم .
    - ومنها: قراءة سورة البقرة في المنزل ، وقراءة آية الكرسي قبل النوم ، والمحافظه على صلاة الفجر جماعة ، ومنهاقول: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير مئة مرة في الصباح ، ومائة مرة في المساء .
    أما بالنسبة للعلاج فباستخراج السحر إذا عرف مكانه ، وإتلافه مع القراءة عليه .. وبالمداومة على الرقية الشرعية ، بالقرآن والدعوات الطيبة .. وبالتداوي بالعسل والحبة السوداء وزيت الزيتون وماء زمزم ، وغيرها من الأدوية المباركة .. وبالإكثارَ من الدعاء والتضرعَ إلى الله تعالى بالشفاء .
    فالله الله في بيوتكم .. راقبوا ما تبثه هذه القنوات الفضائية على أبنائكم ونسائكم، وتذكروا أن من تعلق شيئاً وُكل إليه، فمن تعلق بربه ومولاه رب كل شيء ومليكه كفاه ووقاه وحفظه وتولاه، فنعم المولى ونعم النصير .. ومن تعلق بالسحرة والشياطين والكهنة والأفاكين، وكله الله إليهم، لبئس المولى ولبئس العشير .
    وصلوا وسلموا رحمكم الله على خير البرية ...

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    سامي الحمود
  • كتب وبحوث
  • محاضرات
  • كلمات قصيرة
  • منبر الجمعة
  • مذكرات ضابط أمن
  • تحقيقات ميدانية
  • مقالات وردود
  • معرض الصور
  • قصائد
  • فتاوى أمنية
  • صوتيات
  • الجانب المظلم
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية