صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    " قُتِل الخرّاصون"

    خالد أهل السنة - شبكة الدفاع عن السنة

     
    الحمد لله رب العالمين

    من أعظم أسباب ظهور الفرق في أمة الإسلام
    ما يسمّى (( التأويل )) زوراً وبُهتاناً

    والتأويل له معنيان اثنان فقط
    في استعمال القرآن الكريم
    وفي لغة العرب

    الأول:
    التأويل بمعنى : (( التفسير))
    قال تعالى:
    " وما نحن بتأويل الأحلام بعالمين"
    يعني وما نحن بتفسير الأحلام بعالمين

    الثاني:
    التأويل بمعنى : (( الحقيقة ))
    قال تعالى:
    " ما يأتيكما طعام ترزقانه إلا نبأتكما بتأويله قبل أن يأتيكما "
    يعني ما يأتيكما أيها السجينان من طعام ترزقانه من قبل أهليكم
    إلا أخبرتكما بحقيقة الطعام الذي أرسلاه إليكما ماهو.

    ..........................
    وهناك معنى ثالث
    يسميه أهل البدع والأهواء
    (( تأويلاً))
    وهو :
    ( تحريف في حقيقته)

    لأنه (( صرف اللفظ عن المعنى الظاهر الراجح
    إلى معنى آخر خفي باطن مرجوح محتمل بقرينة تبرره..!!! ))
    والقرينة " الهوى"
    لأن الأصل في الكلام الحقيقة
    وصرف الكلام عن حقيقته
    إلى المجاز لايكون أبداً
    إلا عند تعذُّر الحقيقة
    والحقيقة لم تتعذر في صفات الله تعالى
    على مايليق به سبحانه
    ولكنهم يصرفون الحقيقة إلى
    التأويل المصنوع
    و التحريف الممنوع
    لمجرد الهوى والظن والخرص
    قال تعالى:
    " إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون"

    ........................
     
    من أسباب ذم السلف الصالح
    وهم: ( الصحابة والتابعون بإحسان)
    لأهل التحريفات والتحُكّمات التي يسمونها تأويلات..!!!
    أنهم يستخدمون مصطلحات شرعية مثل ( التأويل)
    ثم يحددون لها معانٍ خاصة بهم
    يكون لها الأثر الأكبر في التشويش في الدين

    ...................

    وبسبب هذا المعنى الثالث المصنوع.. للتأويل..!!!
    انفتح الباب على مصراعيه للباطنيين الملاحدة
    فصارت دعواهم عريضة
    أن النصوص ليست على ظاهرها
    بل لها معانٍ باطنة
    فصارت الصلاة سرّ الإمام..!!!
    وصار الصيام كتمان سرّ الإمام ..!!!
    وصار الحج قصد الإمام..!!!
    وهكذا في باطنية وقرمطية وعبيدية ودُرزية ورافضية وقاديانية
    فالقرآن تُحرف معانيه باسم التأويل
    فتحرف الأسماء والصفات وتحرف الأحكام ويُتلاعب بالقرآن
    فيُجعل في الأئمة وأعداء الأئمة..!!!
    وأهل الأهواء مُقلٌ منه ومُكثرٌ
    فللمعتزلة نصيب
    وللأشاعرة نصيب
    وللماتريدية نصيب

    قال تعالى:
    " قُتِل الخرّاصون"
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    للعقلاء فقط
  • موضوعات العقيدة
  • موضوعات الإمامة
  • موضوعات الصحابة
  • موضوعات أهل البيت
  • موضوعات متفرقة
  • الملل والنحل
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية