صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    لنعيش مع الصحابيات (3)

    ما كنـــــت أفشـــــي ســــــرا

    بدرية صالح التويجري - بريدة


    إشــــــراقة

    عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ كُنَّ أَزْوَاجُ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم عِنْدَهُ لَمْ يُغَادِرْ مِنْهُنَّ وَاحِدَةً فَأَقْبَلَتْ فَاطِمَةُ تَمْشِى مَا تُخْطِئُ مِشْيَتُهَا مِنْ مِشْيَةِ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم شَيْئًا فَلَمَّا رَآهَا رَحَّبَ بِهَا فَقَالَ « مَرْحَبًا بِابْنَتِى » . ثُمَّ أَجْلَسَهَا عَنْ يَمِينِهِ أَوْ عَنْ شِمَالِهِ ثُمَّ سَارَّهَا فَبَكَتْ بُكَاءً شَدِيدًا فَلَمَّا رَأَى جَزَعَهَا سَارَّهَا الثَّانِيَةَ فَضَحِكَتْ . فَقُلْتُ لَهَا خَصَّكِ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم مِنْ بَيْنِ نِسَائِهِ بِالسِّرَارِ ثُمَّ أَنْتِ تَبْكِينَ فَلَمَّا قَامَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم سَأَلْتُهَا مَا قَالَ لَكِ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَتْ مَا كُنْتُ أُفْشِى عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم سِرَّهُ.....). مسلم
    وعند مسلم ايضا عَنْ أَنَسٍ قَالَ أَتَى عَلَىَّ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم وَأَنَا أَلْعَبُ مَعَ الْغِلْمَانِ - قَالَ - فَسَلَّمَ عَلَيْنَا فَبَعَثَنِى إِلَى حَاجَةٍ فَأَبْطَأْتُ عَلَى أُمِّى فَلَمَّا جِئْتُ قَالَتْ مَا حَبَسَكَ قُلْتُ بَعَثَنِى رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم لِحَاجَةٍ . قَالَتْ مَا حَاجَتُهُ قُلْتُ إِنَّهَا سِرٌّ . قَالَتْ لاَ تُحَدِّثَنَّ بِسِرِّ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَحَدًا . قَالَ أَنَسٌ وَاللَّهِ لَوْ حَدَّثْتُ بِهِ أَحَدًا لَحَدَّثْتُكَ يَا ثَابِتُ .

    ومن الإشراقة نستضيء

    موضوع هذه الإشراقة هو من الأخلاق الحميدة التي دعى إليها الإسلام ألا وهو كتمان السر وإذا انتقلنا لزمن الرسول صلى الله عليه وسلم وجدنا هذا الخلق حاضرا في حياة الصحابيات فهاهي ابنه رسول الله صلى الله عليه وسلم تحفظ سر ابيها رضي الله عنها فلم تفشيه وأيضا نجد
    ام انس رضي الله عنهما تربي أبنها على حفظ السر وتعظم ذلك في نفسه . فهذان الموقفان من الصحابيات الجليلات فيهما حث لأنفسنا وتشجيع ان نطبق تلك الفضيلة ونتعامل بها مع من حولنا فما أجمل الشعور حينما نحمل اخلاقا كأخلاق الصحابيات رضي الله عنهن .
    وهنا وقفة نداء تخص المرأة بحكم طبيعتها التي تميل إلى الفضفضة كثيرا فلكل عاقلة ان تستشعر ان الأسرار لها قيمتها ووزنها في هذا الدين فهي أمانة تستوجب الحفظ والكتمان ..وفي إفشائها خيانة فلا يضيق الصدر بها فتخرج وتبعثر عند الغير فذلك تصرف سيء لا يليق بمسلم حثه دينه على كل فضيلة ونهاه عن كل رذيلة .فليكن كتمان السر مما نتشرف ونفخر بحمله راجين من الله عظيم الجزاء . فنغرس في نفوسنا تلك القيمة .. ولا ننسى ان نأخذ بأيدي الأبناء معنا نربيهم على اخلاق هذا الدين كما حرص الصحابة على ؤلئك الأبناء .

    تنويـــــه

    هذه المقالة ليست شرحا للأحاديث لان في تلك الأحاديث أحكام وفوائد غير ما ذكرت وإنما هي لفته لما كن عليه الصحابيات رضي الله عنهن.

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    بدرية التويجري
  • مقالات
  • شدو البلابل
  • لنعيش مع الصحابيات
  • الصفحة الرئيسية
  • ملتقى الداعيات
  • للنساء فقط
  • مواقع اسلامية