صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    مختارات من كتاب ( الروح ) لإبن قيم الجوزية

    محمد سعيد قاسم
    @__5556


    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ


    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
    أما بعد :

    خلف لنا الإمام ابن قيم الجوزية تراثاً عظيماً ضخماً ، واشتغل رحمه الله بأنواع كثيرة مختلفة من العلوم ، فكثرت تصانيفه حتى بلغت نحو المائة .
    ومنها كتاب الروح ، الذي نورد هاهنا شيئاً يسيراً مما جاء فيه .. وأسأل الله أن ينفع به .

    - قال ابن عبد البر : ثبت عن النبي ﷺ أنه قال :( ما من مسلم يمر على قبر أخيه كان يعرفه في الدنيا فيسلم عليھ إلا رد الله عليھ روحه حتى يرد عليھ السلام ) . (١)

    - عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله ﷺ :( مامن رجل يزور قبر أخيه ويجلس عنده إلا استأنس به وردّ عليھ حتى يقوم ) . (٢)

    - قال عبد الله بن المبارك : حدثني ثور بن يزيد ، عن ابراهيم ، عن أبي أيوب قال : تعرض أعمال الأحياء على الموتى ، فإذا رأوا حسناً فرحوا واستبشروا ، وإن رأوا سوءاً ، قالوا : اللهم راجع به .

    - ذكر ابن أبي الدنيا ، عن أحمد بن أبي الحواري قال : حدثني محمد أخي قال : دخل عباد بن عباد على ابراهيم بن صالح وهو على فلسطين ، فقال : عظني ، قال : بم أعظك أصلحك الله ؟ بلغني أن أعمال الأحياء تعرض على أقاربهم الموتى ، فانظر مايعرض على رسول الله ﷺ من عملك ، فبكى إبراهيم حتى اخضلت لحيته .

    - قال الحسن بن الصباح الزعفراني : سألت الشافعي رضي الله عنه عن القراءة عند القبر ، فقال : لا بأس بها .

    - ذكر عبد الحق عن بعض الصالحين قال : مات أخ لي ، فرأيته في النوم فقلت : يا أخي ماكان من حالك حين وضعت في قبرك ؟ قال : أتاني آتٍ بشهاب من نار فلولا أن داعياً دعا لهلكت .

    - قال شبيب بن شيبه : أوصتني أمي عند موتها ، فقالت : يابني إذا دفنتني فقم عند قبري ، وقل : يا أم شبيب قولي : لا إله إلا الله ، فلما دفنتها قمت عند قبرها فقلت : يا أم شبيب قولي : لا إله إلا الله ، ثم انصرفت ، فلما كان من الليل رأيتها في النوم ، فقالت : يا بني كدت أن أهلك لولا أن تداركني لا إله إلا الله ، فقد حفظت وصيتي يا بني .

    - قال عبد الله بن المبارك : رأيت سفيان الثوري في النوم ، فقلت له : مافعل الله بك ؟ قال : لقيت محمداً وحزبه .

    - ذكر ابن أبي الدنيا من حديث سفيان ، عن عمرو بن دينار ، عن عبيد بن عمير قال : أهل القبور يتوكفون الأخبار ، فإذا أتاهم الميت قالوا : مافعل فلان ؟ فيقول : صالح ، مافعل فلان ؟ يقول : صالح ، مافعل فلان ؟ فيقول : ألم يأتكم ؟ أو ماقدم عليكم ؟ فيقولون : لا ، فيقول : إنا لله وإنا إليه راجعون ، سلك غير سبيلنا .

    - قال صالح المري : بلغني أن الأرواح تتلاقى عند الموت ، فتقول أرواح الموتى للروح التي تخرج إليهم : كيف كان مأواك ، وفي أي الجسدين كنت في طيب أم خبيث ؟ ثم بكى حتى غلبه البكاء .

    - قال سعيد بن المسيب : إذا مات الميت استقبله ولده كما يستقبل الغائب .

    - قال عبيد بن عمير : لو أني آيس من لقاء من مات من أهلي لألفاني قد مت كمداً .

    - عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس قال : بلغني أن أرواح الأحياء والأموات تلتقي في المنام ، فيتساءلون بينهم ، فيمسك الله أرواح الموتى ، ويرسل أرواح الأحياء إلى أجسادهم .

    - قال العباس بن عبد المطلب : كنت أشتهي أن أرى عمر في المنام فما رأيته إلا عند قرب الحول ، فرأيته يمسح العرق عن جبينه وهو يقول : هذا أوان فراغي إن كاد عرشي ليهدّ لولا أن لقيت رؤوفاً رحيماً .

    - قال عبد الله بن عمر بن عبد العزيز : رأيت أبي في النوم بعد موته كأنه في حديقة ، فدفع إلي تفاحات ، فأوّلتهن الولد ، فقلت : أي الأعمال وجدت أفضل ؟ فقال : الإستغفار أي بني .

    - قال ابن السماك : رأيت مسعراً في النوم ، فقات له : أي الأعمال وجدت أفضل ؟ قال : مجالس الذكر .

    - وقال الأجلح : رأيت سلمة بن كهيل في النوم فقلت : أي الأعمال وجدت أفضل ؟ قال : قيام الليل .

    - قال أبو بكر بن أبي مريم : رأيت وفاء بن بشر بعد موته ، فقلت : مافعلت ياوفاء ؟ قال : نجوت بعد كل جهد ، قلت : فأي الأعمال وجدتموها أفضل ؟ قال : البكاء من خشية الله .

    - قال عبد الملك بن عتاب الليثي : رأيت عامر بن عبد قيس في النوم ، فقلت : أي الأعمال وجدت أفضل ؟ قال : ما أريد به وجه الله عز وجل .

    - قال يزيد بن هارون : رأيت أبا العلاء أيوب بن مسكين في المنام ، فقلت ؛ مافعل بك ربك ؟ قال : غفر لي ، قلت : بماذا ؟ قال : بالصوم والصلاة ، قلت : أرأيت منصور بن زاذان ؟ قال : هيهات ذاك ، نرى قصره من بعيد .

    - قال كثير بن مرة : رأيت في منامي كأني دخلت درجة علياء في الجنة فجعلت أطوف بها وأتعجب منها ، فإذا أنا بنساء من نساء المسجد في ناحية منها ، فدهبت حتى سلمت عليهن ، ثم قلت : بما بلغتن هذه الدرجة ؟ قلن : بسجدات وتكبيرات .

    - قال أبو جعفر السقاء صاحب بشر بن الحارث : رأيت بشراً الحافي ومعروفاً الكرخي وهما جائيان ، فقلت : من أين ؟ فقالا : من جنة الفردوس ، زرنا كليم الله موسى .

    - مر الحسن على مقبرة ، فقال : يا لهم من عسكر ما أسكنهم ، وكم فيهم من مكروب .

    - قال عمر بن عبد العزيز ليزيد بن الملهب لما استعمله على العراق : يا يزيد اتق الله ، فإني حين وضعت الوليد في لحده ، فإذا هو يركض في أكفانه .

    - عن فضالة بن عبيد ، عن الرسول ﷺ قال :( كل ميت يختم على عمله إلا الذي مات مرابطاً في سبيل الله ، فإنه ينمي له عمله إلى يوم القيامة ويأمن من فتنة القبر ) (٣)

    - قال رسول الله ﷺ :( إن الميت ليعذب ببكاء أهلة عليھ ) (٤)

    - قال عمرو بن جرير : إذا دعا العبد لأخيه الميت أتاه بها ملك إلى قبره ، فقال : ياصاحب القبر الغريب هذه هدية من أخ عليك شفيق .

    - قال سلمان الفارسي : أرواح المؤمنين في برزخ من الأرض تذهب حيث شاءت ، وأرواح الكفار في سجين .

    - وقال عمر بن عبد البر : أرواح الشهداء في الجنة ، وأرواح عامة المؤمنين على أفنية قبورهم .

    - قال ابن المبارك عن ابن جريج فيما قرئ عليھ ، عن مجاهد : ليس هي في الجنة ، ولكن يأكلون من ثمارها ويجدون من ريحها .

    - قال المكي بن ابراهيم ، عن داود بن يزيد الاودي قال : أراه عن عامر الشعبي عن حذيفة بن اليمان أنه قال : الأرواح موقوفة عند الرحمن عز وجل تنتظر موعدها حتى ينفخ فيها .

    - قال شيخ الإسلام ابن تيمية : روح الآدمي مخلوقة مبتدعة بإتفاق سلف الأمة وأئمتها وسائر أهل السنة .

    - قال النّظّام : الروح هي جسم ، وهي النفس ، وزعم أن الروح حي بنفسه ، وأنكر أن تكون الحياة والقوة معنى غير الحي القوي .

    - قال جعفر بن حرب : النفس عرض من الأعراض يوجد في هذا الجسم ، وهو أحد الآلات التي يستعين بها الإنسان على الفعل ، كالصحة والسلامة وما أشبههما ، وأنها غير موصوفة بشيء من صفات الجواهر والأجسام .

    والله سبحانه وتعالى المسؤول المرجو الإجابة أن يجعل نفوسنا مطمئنة إليه عاكفة بهمتها عليھ راهبة منه راغبة فيما لديه ، وأن يعيذنا من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا .

    * رابط مفيد / كتاب: المنهج القويم في اختصار اقتضاء الصراط المستقيم لشيخ الإسلام ابن تيمية
    http://t.co/7xD1PgtCC2

    --------------------------------------

    (١) ذكره ابن الجوزي في العلل المتناهية في الأحاديث الواهية (٢/١٥٢٣)
    (٢) ذكره الزبيدي في إتحاف السادة المتقين (١٠/٣٦٥)
    (٣) اخرجه ابو داود (٢٥٠٠)
    (٤) اخرجه البخاري (١٢٩٢)

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    بحوث علمية
  • بحوث في التوحيد
  • بحوث فقهية
  • بحوث حديثية
  • بحوث في التفسير
  • بحوث في اللغة
  • بحوث متفرقة
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية