صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    الشعب يريد اسقاط الاتهام

    هشام محمد سعيد قربان


    بسم الله الرحمن الرحيم


    بحت اصوات المعتصمين في ميادين التحرير وساحات الاستقلال والتغيير, وبعد صمت طويل تحررت نداءات وصيحات كانت مخنوقة لتعبر عن ارادة مسلوبة وحرية منتهكة وحقوق مهدرة للانسان العربي المسلم.
    نداءات غاضبة ملت من خناقها ودفعت عنها يدا ملطخة باثار الظلم ورائحة الجريمة, نداءات من شعب مل من مؤامرات وأده, نداءات كالسيل الهادر: الشعب يريد ويريد ويريد ويريد ويريد....ويريد المزيد, الشعب يريد ان تكون له ارادة, الشعب يريد اسقاط الهلام, الشعب يريد اسقاط اللثام عن اللئام, الشعب يريد اسقاط الاقزام, الشعب يريد اسقاط ذا وذاك وهذه وتلك, الشعب يريد اسقاط الظلام, الشعب يريد اسقاط الظلم, الشعب يريد اسقاط الفساد ورموزه, الشعب يريد اسقاط المحسوبية والجاهوية, الشعب يريد اسقاط استحلال المال العام ونهب مقدراته, الشعب يريد اسقاط تهميش الشعب, الشعب يريد اسقاط التجهيل الممنهج للمجتمع المدني, الشعب يريد اسقاط الالتفاف على ثوراته, الشعب يريد اسقاط مؤامرات اجهاض الحلم العربي, الشعب يريد اسقاط تهمة الخيانة والعمالة عن الشعب الذي يريد لأنه يريد, الشعب يريد اسقاط مسلسل استغباء الشعب, الشعب يريد اسقاط سارقي المستقبل ومعاقبتهم, الشعب يريد اسقاط الابوية الزائفة والوصاية القسرية, الشعب يريد اسقاط افراد فاسدين لمصلحة شعب بالملايين ,الشعب يريد اسقاط القلة الفاسدة المتنفذة, الشعب يريد اسقاط التبعية المهينة, الشعب يريد اسقاط الايدي التي تكمم الافواه الصادقة, الشعب يريد اسقاط كل من يدعي زورا حب الشعب, الشعب يريد اسقاط من يساومونه على امنه و حريته, الشعب يريد اسقاط من يتلاعب بثوابته, الشعب يريد اسقاط من يكرهون العفة والحياء , الشعب يريد اسقاط الفقر والجوع والبطالة, الشعب يريد اسقاط الخوف وملاحقة الخطى وعد الانفاس, الشعب يريد اسقاط اجهزة الخوف المركزي, الشعب يريد اسقاط تجهيل الشباب المسلم والهائه.
    الشعب يريد اسقاط نسيان قضاياه العادلة ,الشعب يريد اسقاط الاحتلال عن فلسطين والجولان والفلبين ولبنان و كشمير والعراق وافغان والشيشان, الشعب يريد اسقاط الذل عن امة الاسلام ,الشعب يريد اسقاط دعاة الكفر وتشويه الهوية المحمدية, الشعب يريد اسقاط من يخجل من جهاد نبيه الذي انيرت به الدنيا, الشعب يريد اسقاط نسخهم المشوهة (المعدلة؟) عن الاسلام واهله, الشعب يريد اسقاط الجهل والتجهيل والجاهلين ,الشعب يريد اسقاط عضويته في منظمات الظلم الدولية, الشعب يريد اسقاط الجبن والخور والتهور ,الشعب يريد اسقاط من يقتل الشعب يسلاح الشعب و باسم الشعب, الشعب يريد اسقاط التهافت و السقوط, الشعب يريد اسقاط الحسابات السرية المتخمة في البنوك السويسرية, الشعب يريد اسقاط من يشبع وشعبه يجوع, الشعب يريد اسقاط الشك والظلام, الشعب يريد الحرية و اسقاط العيش على هامش التاريخ, الشعب يريد اسقاط الشيطان.

    الشعب يريد ويريد ويريد ويريد ويريد ويريد ويريد ويريد ويريد ويريد, نداءات يستعذبها الشعب ولايملون منها كأن حلاوتها تزداد بتكرارها, ولكنها تؤذي مسامع البعض من القلة وتقض مضاجعهم و تؤرق شياطينهم وتؤزهم ازاً, ويشرف هؤلاء من ابراجهم العاجية علي الجموع المعتصمة في الساحات فيصعرون وجوههم ويقولون في صمم وكبرياء مستغربين: "من هؤلاء و ماذا يريدون؟ فيم ضجيجهم و هتافهم؟ ألا يكفيهم بأنهم يأكلون ويشربون ويلعبون الكرة كل مساء؟ يالهم من جاحدين, ولاشك ان هذه الجموع خونة يخدمون اجندات اجنبية", انهم يستغربون نداءات الشعب ويحاولون زورا وبهتانا ادعاء ابوتهم للشعب ويخاطبونه بلسان المنان ويذكرونه بمكارمهم ونعمهم على الشعب في اسطوانة مفضوحة وممجوجة قائلين: الم اطعمكم من مالكم؟ الم ابن لكم مساكن من خيرات بلادكم؟ الم امهد لكم طرقا من جيوبكم؟ الم ابن لكم مدارس من حصاد ارضكم؟ الم اهب لكم من مالكم منحا وعطايا وهبات ومكرمات؟ أنسيتم انني من حرركم من الاستعمار والاستبداد؟ انتم لاشىء وانا من صنعت بيدي قصة عزكم واسطورة مجدكم, ويصرخ صرخات مجنونة ويتبعها بضحكات هستيرية ويضرب بقبضته في الهواء ويقول منذرا للشعب: لاحياة لكم بدوني فأنا الشعب وانتم لاشىء وانا الوطن وانتم لاشىء وسوف اكسر عظامكم واقتلكم جميعا لاني علي حق وانتم باطل , ياله من جنون مابعده جنون!
    الى متى يسلبون ارادة الشعب ويستغربون نداءه و يذبحون امله ويخططون لاغتيال فجره؟ الى متى تستمر نظرتهم للشعب كيتيم قاصر وسفيه لايستقيم حاله الا بحكمتهم الابدية وولايتهم القسرية؟ الم يعلموا بأن اليتيم قد كبر وبلغ الحلم وفهم اللعبة؟ ولامفر لهم من اداء ماله اليه كما امر الله ورسوله, ولامهرب لهم من سماع ندائه و اجابة سؤاله عن كل حقوقه ومعاناته و لن يغني الاعتذار عن الامانة المضيعة.

    هشام محمد سعيد قربان


     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك

    مقالات الفوائد

  • المقـالات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية