صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    الاحتساب الخطر المطلوب !

    عايش بن ماجد المطيري
    @Ayish_m


    بسم الله الرحمن الرحيم


    لايمكن أن نشعر بقيمة الشيء حتى نفتقده ! , ولعل في هذه القصة الرمزية, تتضح فكرة هذا المقال , أن في أحد الدول قاموا بقتل جميع الذئاب , فتكاثرت الغزلان حتى خرجت إلى الشوارع فكان في هذا العام سُجلت أعلى عدد في الحوادث المرورية في تاريخهم بسبب قتل الذئاب التي تأكل الغزلان وتقضي عليها ! لا يمكن أن نشعر بقيمة الشيء حتى نتفقده ! تتأمل في قول الله تعالى : ( كانوا لا يتناهون عن منكرٍ فعلوه ) ! فتتأمل هل نحن كمجتمع لا نتناها عن منكر يُفعل ! الذي دفعني لأن أكتب هذا العبارات! موقف رأيته فحزنت دون دافع للفعل او حتى التغيير ! الموقف في الكورنيش وفي يوم الجمعة وفي العطلة الأسبوعية عادةً تكون هذه الأماكن مزدحمة بالناس ! موقف تحرش مجموعة من الشباب في مجموعة من الفتيات ! وفي رضا تام منهن ! تأملت الموقف من بعيد وسط الزحمة لم يغير أو حتى يتكلم أحد من الناس ! هممت أن اتحرك فإذ بأحد المارة يقول " توك ما شفت شيء" ! سألته لماذا ؟ كل يوم مثل هذه المواقف وزيادة !! تذكرت المحتسبين الذي ينزلون فقط لأجل دعوة الناس وتذكيرهم بابتسامة وتلطف ! تأملت مع صاحبي هل الاحتساب خطر ؟ هل المانعين للاحتساب يعملون بالمثل الشعبي ( الباب اللي يجيك منه ريح قفله واستريح ) !! المتأمل في المجتمع الآن , تحجيم دور الاحتساب الرسمي منه او غيره! ظهور وبروز الرافضين للاحتساب وأهله , تخاذل واستسلام بعض المحتسبين ! حينما يجتمع بعض الشباب الصالحين مع بعضهم دون التحرك في إصلاح من حولهم وللاسف تخاذلهم , او حتى اعتمادهم على غيرهم دون البذل باستطاعتهم فهنا المشكلة فلا ينفع اللوم وقتها , المجتمعات طيبة تقبل الناصح و الموجّه , بروز المنكرات وظهورها خطر من الخطأ التغافل عنها ! فيجب علينا نشر الاحتساب في توجيه الناس بالدليل متمسكين بقوله تعالى (ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة ) الدعوة إلى الله وتوجيه الناس الاحتساب ليس مقتصراً على أحد معين او جهاز معين , بل هي واجبة على كل مسلم , لظاهر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم : ( من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الإيمان )
    بعد ما فقدنا شيء من فضيلة الاحتساب , ما نخشى من انتشار المنكرات وظهورها في شوارعنا و تصبح من العادات فتكثر العادات فيصعب تغيرها ؟!
    صدقوني الناس تتقبل وأحياناً تنتظر من يوجهها بأسلوب وابتسامة وتلطف مع مراعاة الظروف والبيئات المختلفة ,,

    نسأل الله أن يغفر لنا زلاتنا ..
     

    عايش بن ماجد المطيري
    جمادى الأول / 1438هـ
    @Ayish_m
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    سفينة المجتمع
  • مسائل في الحسبة
  • شـبـهـات
  • فتاوى الحسبة
  • مكتبة الحسبة
  • حراس الفضيلة
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية