صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    رسالة إلى المحامين ووكلاء الدعاوى

      

    محمد شامي شيبة

     
    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه وبعد :
    أيها المحامي :
    أيها الوكيل في الدعاوى :
    1. اتق الله في محاماتك ووكالتك فإذا عرضت عليك قضية لتقوم فيها فقم بدراستها حتى تتبين هل صاحبها يدعي مطالبا بحق أو يباطل فإذا عرفت ذلك فسر على ما يظهر لك .
    2. إذا علمت أن صاحب القضية مبطل فقم بنصحه لقوله صلى الله عليه وسلم " الدين النصيحة " ولا تقم فيها لأن القيام فيها والسعي فيها معاونة على الآثم والعدوان وقد قال تعالى " ولا تعاونوا على الآثم والعدوان " واعلم أنك ان أعنت صاحب الباطل على خصومته فإنك تكون في سخط الله كما قال صلى الله عليه وسلم " من أعان على خصومة بظلم لم يزل في سخط الله حتى ينزع " .
    3. إذا علمت أنه يخاصم في حق فقم في تلك القضية واستعن بالله عليها وسر فيها بكل كلمة صادقة ومكاتبة حقيقية لأنك تعين صاحبها على أخذ حقه وهو من التعاون على البر والتقوى كما قال تعالى " وتعاونوا على البر والتقوى " ولانه نصر لأخيك وقد قال صلى الله عليه وسلم " انصر أخاك ظالما أو مظلوما "
    4. إذا تيسر الإصلاح بين صاحب القضية وبين خصمه في صلح لا ضرر فيه فاجتهد في الصلح لأن الله تعالى يقول " والصلح خير " وقدم النصيحة لموكلك أن يحذر من الشح والدقة في أخذ حقه كاملا ولكن يصالح ولا يكون شحيحا وقد قال تعالى " وأحضرت الأنفس الشح "
    5. ليكن قصدك وهمك هو إنهاء النزاع بالحق والعدل واليسر لإصلاح الناس لتحصل على الثواب في قوله تعالى " ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما " مع أخذك أجرة على عملك " أجرة المثل "
    6. لتكن الأجرة التي أخذتها " أجرة المثل " ولا تغش لأن كثيرا من أصحاب القضايا لا يعرف ما يكون للوكيل أو المحامي وقد قال صلى الله عليه وسلم " من غش فليس منا " وإذا كانت الدعوى لإنقاذ مظلوم ولا مال معه فاحتسب أجرك عند الله لوجه الله وإذا كان معه بعض المال فخذ ما تيسر منه وكن سمحا في معاملاتك مع الناس ومع موكليك وفي القضاء والاقتضاء وقد قال صلى الله عليه وسلم " رحم الله سمحا إذا باع واذا اشترى واذا اقتضى... "


     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    محمد شامي شيبة
  • الكتب
  • تفسير القرآن
  • رسائل دعوية
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية