صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    وقفات مع كتاب ما_بعد_السلفية

    سعيد آل بحران


    بسم الله الرحمن الرحيم

    وقفات مع كتاب ما_بعد_السلفية :

    ١-
    ان ما سطر في هذا الكتاب
    لا يعد نقد ودعوة إلى المراجعة كما يظن البعض
    فما كتب داخل في دائرة الجرح والتعديل المبني على الهوى والتشفي

    ٢-
    كتابة هذا الكتاب بناء على مواقف شخصية
    واعتبارات ذاتية وهذا واضح لمن قرأ الكتاب

    ٣-
    غياب التاصيل العلمي والهدف الشرعي
    والنقد الصادق الهادف

    ٤-
    مهمة الكتاب هي الطعن في السلفية ورموزها منذ اﻹمام أحمد رحمه وحتى الان يعني الطعن في _ أهل السنة والجماعة _
    وقد تخصص الطعن في دعوة اﻹمام محمد بن عبدالوهاب
    ومن أمثلة ذلك :

    ١-
    قولهم ان اﻹمام أحمد هو من
    يتحمل المسؤولية في تطور تيار الغلو الحنبلي !
    راجع ص ١٩١

    وهذا كذب محض واعتداء على أمام أهل السنة والجماعة

    ٢-
    الاعتداء اﻵثم على دعوة اﻹمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله
    وعلى شيوخ الدعوة والتحامل عليهم ومن ذلك :


    لا تكاد تمر صفحة وتجد _ الوهابية _ وهذه لفظة تدل على انعدام التاصيل العلمي أو الجهل المركب أو تصفية الحسابات
    وأرى انها مجتمعة فيهم


    قولهم : الوهابية مرجع من مراجع الغلو
    منذ اخوان من طاع الله إلى الان
    راجع ص ١٩٠

    وهذا الكلام بلا شك باطل

    _ واناهنا اذكر امثلة على الاعتداء الاثم دون تفصيل _


    فصل دعوة اﻹمام محمد بن عبدالوهاب عن شيخ اﻹسلام ابن تيمية
    وانها تختلف عن بعض وهذا يراد به :

    محاولة اخراج دعوة ابن عبدالوهاب واتباعها عن السلفية
    وانهم نهجوا نهج لباسه سلفي وهو ليس كذلك
    راجع ص ١٩٠


    انتقاص كثير من المشايخ وعلماء
    هذه البلاد المملكة العربية السعودية قلعة أهل السنة والجماعة سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة
    راجع ص ٢٥٤ وما بعدها

    وغيرها الكثير من الاتهامات وقد كتب المشايخ الفضلاء في موقع الدرر السنية نقد هو بمثابة نقض لهذا الكتاب
    وكتب غيرهم من المشايخ وطلبة العلم في شبكة طريق السنة
    فانصح بها
    وهي كافية في بيان التناقض والاعتداء الحاصل في هذا الكتاب
    المشؤوم ما بعد السلفية ‏‎▪

    ٥ - ‏

    من وجهة نظري أنّ الازهر وشيوخه أحمد الطيب
    وعلي جمعة وغيرهم هم أولى بالنقد
    من :
    أحمد بن حنبل ودعوة محمد بن عبدالوهاب ! .

    ٦ -
    كنا ننتظر :
    كتاب ما بعد الاشاعرة في الازهر

    أو
    ما بعد المتصوفة الاشاعرة ونحوها

    ٧ -

    مهمة الكتاب الطعن في : الحنابلة +
    دعوة محمد بن عبدالوهاب + السلفية = ما بعد السلفية

    لا أدري لماذا حصر الكلام في هذه الامور

    لم نقرأ تطور تيار الغلو المعتزلي بسبب أحمد بن أبي دؤاد !

    لم نقرأ تطور الغلو عند الاشاعرة بسبب ابن مخلوف أو غيره !

    ٨ -
    ‏كتاب مابعد السلفية :
    في حقيقة الامر هو :
    دسيسة على السلفية
    فيه روح المواقف الشخصية والتصفيات بناء على ذلك !
    ولا يقر بالكتاب إلا من يجهل معنى [ السلفية ] .

    ٩ -

    المطبلين لهذا الكتاب #ما_بعد_السلفية قليل ولله الحمد
    وهم لا يخرجون عن التالي :

    ١- عارف بالحق لكنه
    متعصب للباطل بسبب مواقف شخصية
    فهذا نسال الله له الهداية

    قال ابن بطة رحمه الله :
    من سمع الحق وأنكره بعد علمه له فهو من المتكبرين ومن نصر الخطأ فهو من حزب الشيطان .

    ٢- جاهل لهذه المعاني :
    السلفية _السلف_ أهل السنة والجماعة _
    فهذا حقه التعليم والتوجيه وعليه سؤال أهل العلم وان لا ينصر الباطل بجهله ولا يكون أمعة .

    ١٠ -

    سوف ياتي يوم
    يستدل الليبرالية والعلمانية
    والصوفية والفرق المنحرفة
    على أهل السنة والجماعة بما ورد في كتاب ما بعد السلفية !

    ١١ -

    من لم يغار على سلفيته
    بعد الطعن الموجه لها في #ما_بعد_السلفية
    فليراجع نفسه هل هو سلفي حقآ أو ديكور لا أكثر !

    ١٢-

    نجد كثير من الجهلة يقول لا بأس بالنقد والتصحيح
    وتجديد الخطاب السلفي وغيرها من الالفاظ غير المنضبطة
    التي تحمل الشبهات والفتن والتعالم
    اقول : ان كثير من الطعن الموجه إلى كثير من الثوابت
    وكثير من الافكار و التي منها : التجديد وغيرها
    هي في حقيقة الامر :
    نتيجة متوقعة لقراءة مهووسة غير منضبطة في كتب الفلسفة والفكر
    بلا تاصيل أو علم سابق والتأثر بكتب الفكر والمفكرين العلمانيين
    أو تاثر بطرح شيوخ الصوفية أو الاشاعرة أو تاثر
    بالمنهج الغربي في البحث والنقد !

    ١٣ -

    انه قد جاء
    النهي عن التقعر في الكلام والتشدق به
    عن عبد الله بن عمرو - رضي الله عنهما - أن رسول الله
    صلى الله عليه وسلم - قال {إن الله - عز وجل - يبغض البليغ من الرجال الذي يتخلل بلسانه كما تتخلل البقرة بلسانها } إسناده صحيح

    ١٤-

    انصح كل من يقرأ هذا المقال
    بقراءة كتاب : دعاوى المناوئين لدعوة
    الشيخ محمد بن عبد الوهاب لمؤلفه فضيلة الشيخ
    د. عبدالعزيز آل عبداللطيف وفقه الله

    فهو يقدم حصانة فكرية
    وينقض كثير من الشبهات المثارة عن دعوة اﻹمام
    وكثير من التهم التي وردت في كتاب ما بعد السلفية
    تجد نقضها وبيان حقيقتها في هذا الكتاب : دعاوى المناوئين

    واختم بتغريدة قيمة

    كتبها د. محسن المطيري وفقه الله
    تعليق على كتاب ما بعد السلفية فيقول :
    ‏#ما_بعد_السلفية إعطاء بعض طلاب العلم حجما فوق حجمهم ينتج لنا مثل هذا التسلق على أكتاف العلماء..تزكيات العلماء وطلاب العلم ينبغي وزنها بدقة! .


    والله أعلم .

    كتبها / سعيد بن ناصر آل بحران

    الخميس الموافق :
    ٣٦ \ ٧ \ ٤

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    سعيد آل بحران
  • الفوائد العلمية
  • مقالات
  • رسائل لطلبة العلم
  • تغريدات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية