صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • فوائد وفرائد
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    تعرف \"عايض\"؟!

    سعد بن ضيدان السبيعي


    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، أما بعد:
    تكل أذناك و يتأذى سمعك حينما تسير في حال سبيلك لقضاء حاجة من حوائجك أو لأداء فريضة الله فيقرع مسامعك السباب واللعان والكلمات البذيئة النتنة التي تدل على صفاقة وجه من تقيء بها وفاه وقلة حيائه من الله ومن الناس..
    وأنه (ولد مش متربي)!

    والأدهى والأمر أنك إذا جلت ببصرك ارتد إليك خاسئاً وهو حسير لما يرى من شخبطة وشخابيط وكلمات عشق وهيام وسهام وقلوب ورموز وأحاجي وطلاسم!

    وأعظم من ذاك قذف لفلان ولعن لعلان وصور خادشة للحياء على جدران محاضن التربية والتعليم!

    بل وكان نصيب الأسد من تلك الشخابيط للمصحات والدوائر الحكومية

    ولم تسلم مواضع قضاء الحاجة في المساجد والحشوش المحتضرة من شياطين الجن ومن وافقهم من شياطين الإنس من كتابة الآهات والزفرات والرسومات التي يندى لها الجبين !

    بل والذكريات التي يكتبها الأحمق _عفا الله عنه_ بيده ويمليها عليه عقله الخاوي وإلا قل لي بربك أي ذكريات سيكتبها وهو في بيت الخلاء وعلى تلك الحال !

    قديماً وقبل توفر أدوات الكتابة كانت الأمم الماضية تكتب على الأحجار وترسم عليها كوسيلة للكتابة آنذاك لكنهم كانوا يكتبون شيئاً من تاريخهم وحضارتهم وتلك هي الوسيلة المتاحة لهم غالباً وهذا ظاهر في حضارة الفراعنة والأغريقين وغيرهم..

    أما اليوم ومع توفر وسائل الكتابة فتعال وانظر لهذه الترهات التي شوهت وأذهبت رونق المعالم الحضارية والممتلكات الحكومية بسيل الكلمات والرسومات الشوارعية المنحطة التي دارت وتدور بين بعض الفتيان والشبيبة فمن المسئول عن هذه الظاهرة المنكرة وعن التعليقات الساذجة؟!

    فمن تلك التعليقات بل التقليعات وليست الأخيرة(تعرف عايض)؟!
    وهذه الكلمة القبيحة والسؤال الخبيث انتشر نتيجة التقليد الأعمى دون معرفة المغزى مواكبة لكل ظاهرة سلبيه فــ (عايض) هو إسقاط منحط جاء ذكره في إحدى مسرحيات الهابطين!

    ويقصد به شخص فاسق مجرم يعمل على اختطاف الصبية وينتهك أعراضهم فانظر كيف يتناقل بعض الشباب هذه الكلمة وهو مسرور بها بغباء واضح وسذاجة مقبوحة!

    ألا قيض الله لتلك الأقلام من يكسرها ولتلك الطباشير و(البويات) من يطمسها ويزيلها ولهؤلاء السفهاء من يؤدبهم ويزجرهم .
     

    وما من كــاتب إلا سيفنى … ويبقى الدهر ما كتبت يداه
    فلا تكتب بكفك غير شىء … يسرك في القيامه ان تراه

    8/11/1432هـ
    محبكم
    سعد بن ضيدان السبيعي
    الداعية بوزارة الشؤون الإسلامية
    [email protected]

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    سعد السبيعي
  • كتب وبحوث
  • مقالات دعوية
  • دراسات حديثية
  • دراسات في الفقه
  • دراسات في العقيدة
  • الفوائد العلمية
  • التاريخ والتراجم
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية