صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    علم الله تعالى للغيب

    الدكتور مسلم محمد جودت اليوسف

     
    فضيلة الشيخ الكريم السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
    هل يعلم الله الغيب و المستقبل و القرون و العصور ؟ أرجو أن تخبروني بهذا و شكراً .

     
    أقول مستعينا بالله تعالى :
    نعم يعلم الله سبحانه و تعالى الغيب ، سواء أكان هذا الغيب يتعلق بالحاضر أو في الماضي أو حتى المستقبل لأن كل علم يتعلق بالمستقبل يعتبر من علم الغيب .
          قال تعالى : ( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ) (الحشر:22)

     و قال سبحانه وتعالى في سورة لقمان : ( إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ) (لقمان:34)
      و هذه  الخمس هي مفاتيح الغيب التي قال تعالى عنها : ( وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَا تَسْقُطُ مِنْ وَرَقَةٍ إِلَّا يَعْلَمُهَا وَلا حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الْأَرْضِ وَلا رَطْبٍ وَلا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ) (الأنعام:59) .
    كما فسرها أعلم الخلق بمراد الله تعالى رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم إذ قال : مفاتح الغيب خمس إن الله عنده علم الساعة و ينزل الغيث و يعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غداً و ما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير ) [1].
     
    فثبت بذلك إن الغيب المستقبلي لا يعلمه إلا الله تعالى و لا يظهر الله تعالى أحداً من خلقه على غيبه إلا من ارتضاه من الرسل .[2]
    و الحمد لله رب العالمين

    ----------------------------------
    [1]  - رواه البخاري في صحيحه .
    [2]  - انظر فتاوى العقيد لابن عثيمين عليه رحمه الله ص 382 – فتاوى اللجنة الدائمة ، مج 2/168- و انظر النعوت و الأسماء و الصفات للإمام أحمد بن حنبل ، ج1/334- الإبانة عن شريعة الفرقة الناجية لابن بطة ، ج3/141.
     

    اعداد الصفحة للطباعة
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    مسلم اليوسف
  • بحوث علمية
  • بحوث نسائية
  • مقالات ورسائل
  • فتاوى واستشارات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية