صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    ابنتي و الجوال

    الدكتور مسلم محمد جودت اليوسف

     
    ابنتي تبلغ من العمر خمسة عشر عاماً طلبت مني أن أن أحضر لها جوالا هدية النجاح وأنا مترددة في ذلك لما لجوال من مخاطر وخاصة البلوتوث ربما يرسل لها رسائل بلوتوث منافية للأخلاق أيضا هي لم تبلغ العمر المناسب لامتلاك الجوال.

    أفيدوني وجزاكم الله خيراً

     

    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الحمد لله رب العالمين وبه نستعين وبعد :

    لا شك أن الجوال قد أصبح في عصرنا من الضروريات لكثير من الناس لما لـه من فائدة حسنة على عملهم وأدائهم ، فهم يتواصلون بالعالم المحيط بهم أينما وجدوا يبيعون ويشترون ويأخذون الأوامر أو يوجهونها ، وإلى غير ذلك من الأمور الحسنة أو المستحسنة عموماً .

    فالجوال مهم وواجب لأشخاص ومكروه أو حرام لكثير من الناس وخصوصاً للذين لا يحتاجون إليه في عملهم وحياتهم . بل ربما يكون وبالاً عليهم وعلى من وفره لهم ، فهو أحد مداخل الشيطان الهامة في عصرنا الحديث فقد أفسد ويفسد كثيرا من البشر بتضييع أموالهم وأوقاتهم ووضعهم في المهالك ومهب الريح بحجة الحداثة وضروريات الحياة وغيرها من الحجج الشيطانية التي لا تنطلي إلا على الذي في قلبه مرض أو في عقله خلل والعياذ بالله .

    فاحذري أختي الكريمة من شراء الجوال لابنتك المراهقة وعليك بوعظها ونصحها بالحكمة والموعظة الحسنة وبيان سبب عدم شراء الخلوي لها في هذا الوقت العصيب ، ثم خيريها مثلاً بشراء كثير من الأشياء المفيدة والمباحة التي تنفعها ولا تضرها وهي كثيرة ولله الحمد والثناء .

    وتذكري أختي الكريمة قول الله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلائِكَةٌ غِلاظٌ شِدَادٌ لا يَعْصُونَ اللهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ) ( التحريم : 6 ) ،

    وقول رسوله الكريم الوارد عن عبد الله بن عمر ، قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( ألا كلكم راع ، وكلكم مسؤول عن رعيته ، فالإمام الذي على الناس راع وهو مسؤول عن رعيته ، والرجل راع على أهل بيته وهو مسؤول عن رعيته ، والمرأة راعية على بيت زوجها وولده وهي مسؤولة عنهم ، وعبد الرجل راع على مال سيده وهو مسؤول عنه ، ألا فكلكم راع ، وكلكم مسؤول عن رعيته ) . ( متفق عليه ) .

     
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    مسلم اليوسف
  • بحوث علمية
  • بحوث نسائية
  • مقالات ورسائل
  • فتاوى واستشارات
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية