صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    إلى الرياض...!

    د.حمزة بن فايع الفتحي
    @aboyo2025



    إلى الرياض وشهود الظاهرة الثقافية المتكررة، معرض الكتاب الدولي، مع مجموعة طلاب من فرع جامعة الملك خالد بتهامة....يسرها الله وأمتعنا برؤية الكتاب وحبه ومطالعته...

    الى (الرياض) نزيل الهمَّ والكدرا// ونقطفُ الأثرَ المحمود والثمرا
    فقد علمتُ بأن الله بوأها// زهرَ الجمالَ وهذا العز والظفرا
    رياضُ حسنٍ لنا صارت مهندسةً// ذاك الوفاقَ وجهدا نيرا نضِرا
    وبالكتاب لها حضنٌ وزاملةٌ// تجسّد الوصلَ لا مينا ولا خطرا
    بالعلم والكُتْب يزهو المرءُ مكتسبا// تاجَ الهناء ويعلو فوق من حضَرا
    وفي (الرياض) بساتينٌ ومفرحةٌ// من العلوم تضاهي الجو والبحرا
    مهدُ العلوم وبيت العز ما برِحت// الى العلاء تفيض التبرَ والدررا
    ليَهنِك العلم يا مرتاضَ دوحتِنا// ستورق النورَ او تلقَى الذي بهَرا
    فقد لقيتُ أفانينا ومملكةً // من المعارف تغري كل من نظرا
    صحارياً قد بدت لكنْ منمقةً// نفحَ الخزامى طريا بانَ وازدهرا
    تخفف الحر أعلامٌ بها سكنت// وتنشر الفقه والتفسيرا والعبرا
    معالمُ الخير في صحرائها عبَقت// وأفلح الزارعُ الميمون إذ نشرا
    هي الرياضُ وجمعُ الفرد كوكبةٌ// من المزاهر تُهدي الزين والغررا
    تاج النجود وعنوان به اكتملت// ثقافةُ العرب لا سوءا ولا ضررا
    اذا نظرتَ يميناً طاب منظرُها// وإن سالت شمالا صرتَ مدّكرا
    كيف الصحاريُّ وقاداتُ تنميٍة// ترى الجوامعَ والعمران والفِكَرا
    بالله يا صاحبي خذني لمدرسةٍ// من التثاقف أجني الفل والزهرا
    وأرتقي دوحةً ما طل ساحلُها//اذا قطعت ثراها تقطع العُمُرا
    يا ديرةَ القلب كم في القلب من شغَفٍ// الى (الرياض) يذوق الحب والسمرا
    اذا (الرياض) تباهت في مفاتِنها// تُلفي الجميع ميولاً عند من فخرا
    زهر (الرياض) رياحينٌ وزنبقةٌ// اين الأديب الذي قد شفّ واعتصرا ؟!
    اين الأديب الذي أنغامه سكنت// منازل (الملك الظليل) اذ شعرا؟!
    (صناجةُ العُرب) أهدى شعرَه وطنا// فعانقتنا ولم تبق لنا وطرا
    يا أيها الركب غنوا (للرياض) بنا// من الهيام ميولا فاقعا أشِرا
    هي (الرياضُ) وتبقى فيها شاعرتي//شعر المحب لمن أزجى ومن غمرا !

    ١٤٣٦/٥/٢١

    د/ حمزة ال فتحي‬

     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    د.حمزة الفتحي
  • المقالات
  • رسائل رمضانية
  • الكتب
  • القصائد
  • قراءة نقدية
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية