صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    المسافر الخفي..!

    د.حمزة بن فايع الفتحي
    @hamzahf10000


    اختفى عني فجأة، وغابت أخباره، وجفت آثاره،، فسألت فقالوا سافر فلان للسياحة، باحثا عن جو خصيب، ونسيم رطيب،،،،،.

    قالوا فررتَ (لمصرَ) بالأسحارِ// وتركت ما يُغري من الأسمار!
    وهجرتَ أصحابَ الوداد كأنهم// من عالم الضيقاتِ والأشرار!
    وهُرِعت في وقت المنام وطبعُنا//ا ن نُستغل بطيبة الأفكارِ!
    وزهدتَ في أرض النشوء ولم تكن// من طالبي الرحلات والأسفارِ!

    البِركُ والريحان عِفتَ عبيرها// أو ما ذكرتَ الطيبَ في المخضارِ؟!
    خبّأتَ تاريخ الخروج وقلتَها// عن موقف متكسّر الأسوارِ
    و(الهاشميّ) تهشمت أوطارُه// ومضى بلا حس ولا إقرارِ!
    السفرةُ الحسناء أجملُ غادةٍ// ونسيمُها كالسلسل المدرارِ

    ورحيقُ حبات الثمار كمَعسلٍ// متدفقِ البسمات والأعطار
    بلدي هنا لحنُ الجمال ووردةٌ// مخضرة الألوان والأنوارِ
    بلدي به زهر الخلود وروضةُ// مكسوة الأنداء والأسرار!
    يا صاحبي صُغتَ الفراق ورحتمُ// تتزينونَ برحلة الإبهار!

    أو ليس قطري كالربيع تجملا// وغناؤه كالشدو للأطيار؟!
    هذي ربى (قرن المخيضرِ) أينعت// وازّينت لمطالعٍ ومَزار
    او ما رأيت حقولَنا وجبالنا// قد أشرقت بروائع الأخبار؟!
    هذي (محايل) غنوةٌ ذهبيةٌ// ليست بموطن غُصةٍ وشنارِ

    تُهديك من نبع السرور حلاوةً// وتُغيثكم من واحة الأزهار
    فالسحرُ يسري في الوهاد كأنه// همسُ الصباح وضُحكة الأقمارِ
    هذي ديار أحبتي وعشيرتي// كم غردت بنفائس الأشعار !
    كيف الرحيل لغيرها وجمالُها// متدثرٌ بعباءة الإكبارِ؟!

    ما البعدُ ما وهج الخضار فجوها// جو الهناء وهدأة الأبصار؟!
    ولهيبها الدفءُ الخصيبُ كأنه// قمع السيوف لصولة الفجارِ
    وغبارها صهل الخيول وعزفها// بالعزم والتكبير والإصرارِ
    تسمو (تهامة) فوق كل حديقةٍ// فسهولها كمباهجٍ ومنارِ

    إن كان قد جفّ الربيع بحرها// فحَرورها كبلاسم الإعصارِ
    يشتف من أرضي الغمومَ وينتهي// لوضاءةٍ وهناءة وقرارِ
    أو كان قد ضاق النسيمُ بقيظها// فبليلها نسخ اللهيب الضاري
    عودوا إلى وطن السكون فبُعدكم// بعد الخلال وكثرة الآصارِ

    (فمحايلُ) الوطنُ الجميل لكاتب/ٍ/ ولشاعر متأمل نضّار
    و(محايلُ) الرَوحُ اللذيذ ومنبعٌ// للفل والريحان والأثمارِ
    وجبالُها الحصن المنيعُ كشاهقٍ// متزمل بحكاية ومثارِ
    ماذا أقول لها فهذي فديرتي// دار الوفاء ولذةُ الأعمار

    قد طفتُ في الدنيا ودُرت أماكنا// لكنْ مكاني غُنمُ كل فخارِ
    وبليلها تَغنَى النفوسُ كأنها// قد ُأترعت من بسمة الأنهارِ
    راقت نفوسُ أحبتي وتداولوا// حلوَ الكلام بلُكنة السمّار
    هل قد ترى تلك العقود ومرفأً// يؤويك من غمٍ ومن أكدار؟!

    ساحت سياحتُكم وضاق مصيرُكم// حين ارتسمتم مسلك الأغيار
    فسياحةٌ وتكلفٌ وخسائرٌ// حتى أتيتَ بحلية الإفقار
    وتبددت تلك النقودُ وأثمرت//حزنَ النفوس وغمةَ الإنكار
    ما مثل مسقط رأسكم وأريجه//هيا انتشوا بنفائس وخَضار

    تبقى (محايلُ) سعدَ كل مسافر// وحنينُه للوصل والتذكارِ
    تبقى (محايل) ساحةً وسياحةً// وسوانحا للفكر والإدرارِ
    تبقى (محايل) زهرةَ الخلد التي// قد رفرفت لمراسم الأحرارِ
    ١٤٣٥/٨/٢٧
     

    اعداد الصفحة للطباعة           
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    د.حمزة الفتحي
  • المقالات
  • الكتب
  • القصائد
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية