صيد الفوائد saaid.net
صيد الفوائد على الفيسبوك صيد الفوائد على التويتر
:: الرئيسيه :: :: العروض الدعوية :: :: اخبر صديقك :: :: اتصل بنا :: :: ساهم معنا :: :: البحث :: :: المكتبة ::
الرئيسة
  • اعرف نبيك
  • العلماء وطلبة العلم
  • أفكار دعوية
  • مكتبة صيد الفوائد
  • الأنشطة الدعوية
  • زاد الـداعـيـة
  • زاد الخـطـيـب
  • العروض الدعوية
  • للنساء فقط
  • ملتقى الداعيات
  • رسائل دعوية
  • الفلاشات - القصص
  • مقالات - تغريدات
  • واحة الأدب
  • منوعات - مختارات
  • الملل والنحل
  • الطبيب الداعية
  • بحوث علمية
  • تربية الأبناء
  • سيادة الشريعة
  • جهاد المسلمين
  • محمد بن عبدالوهاب
  • صفحات مهمة







    هل المسح على الخفين خاص بالمسافر

    خالد بن سعود البليهد

     
    السؤال :

    بسم الله الرحمن الرحيم
    سؤالي عن أحكام المسح على الجوربين ؟ وهل المسح فقط للمسافر ؟ وشكرا.

    الجواب :
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
    الحمد لله. المسح على الخفين عبادة مشروعة بإتفاق الفقهاء المعتبرين من أهل السنة. وقد روي عن الإمام مالك رحمه الله أن المسح على الخفين يشرع ويجوز حالة السفر فقط دون الحضر وهو قول معروف عند المالكية وإن كان المعتمد عندهم هو القول بالعموم قال ابن عبد البر في الاستذكار: (واختلف الفقهاء في المسح في السفر فروي عن مالك ثلاث روايات في ذلك: إحداها وهي أشدها نكارة إنكاره المسح في السفر والحضر. والثانية كراهية المسح في الحضر وإباحته في السفر. والثالثة إباحة المسح في السفر والحضر وعلى ذلك فقهاء الأمصار بالحجاز والعراق والشام والمشرق والمغرب).

    وذهب أكثر الفقهاء إلى أن المسح رخصة عامة للمسافر والمقيم لا يختص بالمسافر لظاهر الأدلة الصحيحة الصريحة كما ورد في صحيح مسلم أن شريح بن هانئ سأل علي بن أبي طالب رضي الله عنه عن المسح على الخفين فقال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (للمسافر ثلاثة أيام بلياليهن وللمقيم يوم وليلة). ولعدم ورود دليل ظاهر يدل على التخصيص ولتحقق العلة في سائر الأحوال التي من أجلها شرع المسح على الخفين وهي التخفيف عن العباد ورفع الحرج عنهم وهذا هو الصواب الذي لا ينبغي العدول عنه وعليه جرى العمل عند عامة المسلمين منذ قرون. وتقييد الرخصة بالسفر في المسح من الأقوال الغريبة التي لا يشهد له الأثر ولا النظر الصحيح.

    وينبغي التنبيه إلى أن بعض العامة يظن أن المسح على الخفين لا يرخص به إلا حالة المشقة الظاهرة في البرد الشديد ونحوه أما حال اليسر فلا يعمل به وهذا المعنى ليس له أصل في كلام الشارع ولا في نصوص الفقهاء فلا يلتفت إليه والذي دلت عليه الأدلة أن الانسان إذا لبس الخفين جاز وشرع له المسح سواء كان ذلك لشدة أو غيرها.
    والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


    خالد بن سعود البليهد
    عضو الجمعية العلمية السعودية للسنة
    [email protected]
    الرياض:28/12/1429

     

    اعداد الصفحة للطباعة
    ارسل هذه الصفحة الى صديقك
    خالد البليهد
  • النصيحة
  • فقه المنهج
  • شرح السنة
  • عمدة الأحكام
  • فقه العبادات
  • تزكية النفس
  • فقه الأسرة
  • كشف الشبهات
  • بوح الخاطر
  • شروح الكتب العلمية
  • الفتاوى
  • كتب
  • الصفحة الرئيسية
  • مواقع اسلامية