بسم الله الرحمن الرحيم

قضاء رمضان قبل صيام الست


الأخت الياسمين
وفقك الله
المسألة محلا خلاف
والصحيح أنه يجب صيام القضاء من رمضان قبل صيام الست من شوال
لقوله صلى الله عليه وسلم : من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر . رواه مسلم .
فرتـّـب الأجر العظيم على صيام رمضان ثم إتباعه صيام ستة أيام من شوال .
فمن صام خمسة وعشرين يوما من رمضان فلا يصح أن يُقال إنه صام رمضان .
فلا بد من صيام رمضان قضاء وأداءً ثم صيام الست من شوال .

والست من شوال لا تُسمّى أيام البيض
إنما الذي يُسمّى بذلك هي أيام 13 ، 14 ، 15 من كل شهر
وسمّيت أيام البيض لأن لياليها مقمرة فهي بيضاً ليلها ونهارها
وهي التي أمر النبي صلى الله عليه وسلم بصيامها
قال أبو ذر رضي الله عنه : أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نصوم من الشهر ثلاثة أيام البيض : ثلاث عشر وأربع عشرة وخمس عشرة . رواه ابن حبان وغيره .
والأمر ليس للوجوب ، وإنما هو للندب والاستحباب .
قال الإمام البخاري - رحمه الله - : باب صيام أيام البيض ثلاث عشرة وأربع عشرة وخمس عشرة .

وفقك الله وأعانك .


من لم يُكمل صيام الست من شوال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
لدى سؤال ارجو الرد سريعا أثناء صيامى الست فى الأيام الأخيرة أفطرت يوم الخميس الموافق26/10
واليوم أعلن عن بدايه شهر ذو القعدة وبقى لي يوم واحد هل على شى
وجزاكم الله خير الجزاء وشكرا لفضيلتكم
أخوكم المغترب

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أخي الفاضل :
ليس عليك شيء ؛ لأن صيام ستة أيام من شوال سنة ، وليس بواجب
والمسنون يُثاب فاعله ولا يُعاقب تاركه
وصيام التطوع لا ينقطع بانتهاء شوال
فهناك صيام أيام البيض من كل شهر ، وهي 13 ، 14 ، 14 من كل شهر هجري ، ومن صامها كان كصيام الدهر
لأن الحسنة بعشر أمثالها
فمن صام ثلاثة أيام × عشرة = 30
فكأنه صام الشهر كاملا
كذلك هناك صيام الاثنين والخميس
وصيام يوم عرفة لغير الحاج
وصيام العاشر من محرم مع يوم قبله ، أو يوم بعده
وهذه النوافل لها فوائد ،منها أنها تجبر النقص الحاصل في الفرائض
أعانك الله ووفقك .

كتبه
عبد الرحمن بن عبد الله بن صالح السحيم
[email protected]

الصفحة الرئيسة   |    صفحة الشيخ عبد الرحمن السحيم